حافظ عبد الرحمن .. الأصبع السادس!!

 

يتملكني إحساس حقيقي ويقين لا يطاله الشك ابدا أن للموسيقار حافظ عبد الرحمن (أصبعا سادسا) هو الذي يقوم بكل الأدوار غير التقليدية لتنفيذ معزوفاته الموسيقية التي تنفذ للقلب مباشرة دون استئذان .. وحافظ يمثل مدرسة خاصة في مجال الموسيقى البحتة .. له مؤلفات موسيقية تعبر عن التراث النغمي والإيقاعي للشعب السوداني .. وهو تقريباً تجوّل في كافة الأنماط الموسيقية والايقاعية .. ومقطوعاته ذات ثراء نغمي وفيها قدر عالٍ من الخيال والقدرة على التلوين والتصوير بالفلوت .. ومقطوعة مثل (الأيام الخالدة) كانت سبباً في خلوده في وجدان الشعب السوداني .. ولعله بتلك المقطوعة دون إسقاط الأخريات أصبح لحافظ عبد الرحمن (بصمة خاصة) وهي أكثر تعبيراً عن شخصيته وهويته.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!