عبد الواحد نور يدعو لتوحيد الكلمة لتحقيق دولة المًواطَنة والمساواة

 

سنار ــ حامد النعيم

قال قائد حركة جيش تحرير السودان عبد الواحد محمد نور، إن إرادة الشعب السوداني فجرت ثورة الحرية والسلام والعدالة والتغيير ووحّدت الشعب السوداني.

وخاطب عبد الواحد عبر الهاتف ندوة سياسية نظمتها حركة جيش تحرير السودان بمدينة سنار بعنوان (تراكم الأزمة السودانية وآليات تحقيق السلام الشامل). ودعا نور لتوحيد الكلمة لتحقيق دولة المواطنة والمساواة التي تحقق السلام الشامل .

من جانبه، أوضح القيادي بالحركة بمحلية سنار محمد آدم المحامي، رؤية الحركة لتحقيق السلام من الداخل، ودعا لجلوس كل مكونات المجتمع للتحاور والتفاكر حول قضايا الوطن لحلها داخلياً، وأكد أن تحقيق السلام الشامل يأتي بتحقيق العدالة والشفافية في محاسبة من ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية بالبلاد.

بدوره، عزا القيادي بالحركة محمد الفاتح، الأزمة السودانية لعدم الاعتراف بالتنوّع الذي يتميّز به السودان ورفض قبول الآخر وعدم تحقيق العدالة الاجتماعية بين مكونات الشعب السوداني، وأكد ضرورة بناء نظام حكم يُدير هذا التنوع ويُلبّي آمال وطموحات المواطنين

مقالات ذات صلة

إغلاق