جهاز المخابرات ينفي الحجز على مستشفى الأمل

 

الخرطوم: الصيحة

نَفى جهاز المخابرات العامة ما نشرته (الصيحة) بخُصُوص الحجز على مستشفى الأمل من قبل النيابة العامة، وقال الجهاز في توضيحٍ، إنّ الخبر يُشير إلى أنّ المستشفى يتبع لمنظمة معارج التي يُديرها إخوان الرئيس السابق عمر البشير وهي معلومة غير صحيحة، مُوضِّحاً أنّ المستشفى يتبع لجهاز المخابرات العامة إدارة الخدمات، وتَمّ شراؤه من لجنة خدمات كوبر ويُساهم في علاج مُواطني كوبر كمسؤوليةٍ مُجتمعيةٍ.

وتُشير (الصيحة) إلى أن حجز مستشفى الأمل تم بناءً على بلاغ ضد مؤسسة “معارج للسلام والتنمية” وآخرين، وأن النيابة دونت بلاغاً رقم (1) لسنة 2020 تحت المادة (35) من قانون غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وتُفيد المعلومات أن وزارة الصحة ولاية الخرطوم، خصّصت قطعة أرض بقيام مستشفى عمر المختار، لكن تلك الارض آلت ملكيتها بطريقة غير مفهومة فيها استغلال نفوذ وفساد وتعدٍّ على الممتلكات العامة لمؤسسة معارج الخيرية وبعدها آلت لجهاز الأمن والمخابرات الوطني.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق