حذَر وترقّب وتبايُن في سعر صرف العملات الأجنبية

 

الخرطوم: جمعة عبد الله

ساد الحذر والترقب السوق الموازي للعملات، وتباين سعر الصرف بين الارتفاع الطفيف والاستقرار بعدد من الأسواق، بحسب ما رصدت (الصيحة) أمس.

وأكد متعاملون ارتفاع سعر شراء الدولار إلى (82.5) جنيه، مقابل (83) جنيهاً للبيع، وتختلف الأسعار من سوق لآخر بالخرطوم، حيث تتعامل بعضها بسعر (82) جنيهاً للدولار. وأبلغ أحد تجار العملات (الصيحة)، بأن تباين الأسعار ناتج عن حجم العرض والطلب بكل سوق، وهو الذي يحدد السعر بحسب قوله، وأوضح أن حجم الطلب بشكل عام أكبر من العرض، وقال إن تخوفات التجار تتمثل في توقعهم هبوطًا مفاجئاً لأسعار السوق الموازي مما يدفعهم لتقليل كميات الشراء والاكتفاء بما في أيديهم من عملات، ولفت إلى أن فترة نهاية العام تشهد انخفاضاً طبيعياً نظرًا لترقب المستوردين السياسات الحكومية الجديدة وإجازة الموازنة لمعرفة مدى استقرار سعر الصرف.

مقالات ذات صلة

إغلاق