ذكريات الإبداع

 

*في سنوات دراستنا بالمرحلة المتوسطة “طيبة الذكر”، كنا ننتظر يوم الخميس بفارغ الصبر، ليس لأنّه نهاية أسبوع فقط، ولكن لأنّه كان يمثل لنا يوماً ترفيهياً من خلال الجمعية الأدبية التي كانت تأخذ حيِّز الحصتين الأولى والثانية من جدول هذا اليوم.

*أما اليوم الثاني الذي كُنّا نسعد بمقدمه هو الذي يسبق الخميس “الأربعاء”، حيث كانت ليلة السمر التي كان أستاذنا مالك نور الهدي يحرص على إقامتها في فناء مدرسة القوز المُتوسطة الواسع والذي كان يسع جل تلاميذ المدرسة من طلبة الصف الثالث.

*ليلة السمر كانت تخرج ما بدواخل العديد من الزملاء المُبدعين في المجالات كَافّة وكذلك كانت الجمعية الأدبية، والبرنامجان كانا بترتيب وإخراج أستاذنا مالك، الذي عُرف بصرامته في تدريس مادة الرياضيات، نسأل الله تعالى أن يكون بصحةٍ وعافيةٍ هو وبقية العقد الفريد من أساتذة مدرسة القوز المُتوسطة.

*ما جعلني أتذكّر إبداعات تلاميذ هذه المدرسة، هو مَا شَاهدته من رَوعة أداء وإبداع لتلاميذ مدارس الشيخ مصطفى الأمين وهم يَحتفلون مع إدارة المدرسة بمُرور خمسة وسبعين عاماً على إنشاء هذه المدرسة المُعتقة بالعلم والفن والأدب.

*احتفال المدرسة باليوبيل الماسي بدأ منذ بداية هذا الشهر بمَوكب السلام وتَسليم مُذكِّرة للمجلس السيادي، وتواصلت مساء الأحد بنادي الضباط، حيث قدم كورال المدارس أغانٍ وطنية وعاطفية بإجادة وإبداع تفاعل معها الحضور كثيراً، وألهب ناظر الوقف الأمين الشيخ مصطفى الأمين الحفل بترديده لأهازيج الثورة وسط تجاوبٍ كبيرٍ من الحُضور الذي تجاوز الثمانية آلاف من طلاب مدارس الشيخ وأولياء أمورهم.

*وزير التربية البروف محمد الأمين التوم، بَدَت على مَلامحه السعادة والارتياح وهو يرى أجيال الغد تُقدِّم الروائع، وحثّهم من خلال كلمته القصيرة على عدم التنازُل عن حقوقهم في التعليم، وأكّد أنّ من واجبات الحكومة الأساسية التي ينبغي عليها الوفاء بها هو التعليم.

*وقال التوم إنّ التعليم يُعد من أولويات الحكومة الانتقالية لإدراكها التّام أنّه من مُرتكزات نَهضة الأمم، قَاطعاً ببذل الجُهُود كَافّة للارتقاء بالتعليم، وأشاد الوزير بمدارس الشيخ الأمين التي اعتبرها نُمُوذجاً في التعليم الوقفي المَجّاني.

*احتفالات اليوبيل الماسي مُستمرٌ، وبها الكثير من المناشط التي تُحرِّك كوامن أبنائنا التلاميذ وتخرج الإبداعات المدفونة، وبالأمس كذلك كانت المُباراة الرائعة بين مُنتخبي مدارس الشيخ مصطفى الأمين والنجوم الدوليين، وسنشهد العديد من الأيام الرائعة التي ستحفر في أذهان تلاميذ هذه المدرسة العريقة ليتذكّروها بعد أن تمضي عليهم سنوات بعيدة في ميادين العمل المُختلفة.

*ما تابعته خلال الأيام الماضية من مناشط عبر هذه المدرسة وهي تحتفل بيوبيلها الماسي، جعلت ذاكرتي تعود إلى تلك المناشط التي كُنّا نُقيمها في المرحلة المتوسطة بإشراف أستاذنا الرائع مالك نور الهدي، واليوم مدارس الشيخ مصطفى الأمين تُقيم نفس المناشط بإشراف الأستاذ ياسر محمد مدير مدرسة السوق العربي وبإشراف ناظر وقف هذه المدارس رجل الأعمال المُتفرِّد الأمين الشيخ مصطفى الأمين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق