غندور: نحن مُعارضون للحكومة حتى تستقيم وتضع مصلحة الشعب نصب عينها

 

الخرطوم: صلاح مختار

أعلن رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول البروفيسور إبراهيم غندور، تخلي الحزب عن مُبادرة المُعارضة المُسَاندة التي طَرَحَها من أجل استقرار الوطن وعُبُوره للفترة الانتقالية بوفاقٍ تامٍ.

وقال غندور في تغريدةٍ على “فيسبوك” عنونها بـ(تمايزت الصفوف) أمس: “بعد أسلوب التشفي والانتقام والإقصاء والتّمكين المُضاد والسعي لمنعنا من حُقُوقنا التي كفلتها الشرائع والمواثيق الحقوقية الدولية والإقليمية، نُؤكِّد أنّ الصُّفوف قد تمايزت، ونحن مُعارضون لهذه الحكومة حتى تستقيم وتضع مصلحة الشعب نصب عينها، أو يستعيد الشعب ثورته بأهدافها التي خَرَجَ من أجلها لا من أجل الذين يُريدون محو ثوابت الدين والقيم والأخلاق من الحياة العامة، ولكن هيهات وهيهات”.

مقالات ذات صلة

إغلاق