انتخاب السودان رئيساً لمنظمة “إيقاد” خلفاً لإثيوبيا

الخرطوم – أديس: مريم أبشر

أصدرت قمة رؤساء دول وحكومات الهيئة الحكومية للتنمية “إيقاد” الثالثة عشر المُنعقدة بأديس أبابا أمس، قراراً بانتخاب السودان لرئاسة المنظمة خلفاً لإثيوبيا.. وقاد وفد السودان للقمة رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك.
وأكّدت وزيرة الخارجية أسماء محمد عبد الله، أنّ المُوافقة على رئاسة السودان لـ”إيقاد” تُبيِّن أهمية السودان وتَمنحه وَضعه الدولي والإقليمي، وتُشير إلى اعتراف دول “إيقاد” بالسودان الجديد وما يُمكن أن يُقدِّمه في شَتّى المَجَالات.
وتأتي أهمية القرار لتأكيد الثقة في دور السودان الفاعل بإقليم “إيقاد” لتحقيق أهداف المُنظّمة وعلى رأسها الحفاظ على الأمن والسلام وتعزيز حُقُوق الإنسان والتعاوُن والتكامُل الاقتصادي بين دُول الإقليم.
وناقش الاجتماع بعض المَسائل الفنية الخاصّة بـ”إيقاد”، خَاصّةً أمن البحر الأحمر وإعادة هيكلة المنظمة لتصبح أكثر فاعليةً وقُدرةً على تحقيق السلام والتنمية والرفاه لدول المجموعة.
وتُعتبر المرحلة التي سيتقلّد السودان فيها رئاسة المنظمة، ومدّتها عامٌ، مُهمّة لا سيما وأنّ الإقليم يُواجه العديد من التحديات المتمثلة في السلم والأمن والهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر، فَضْلاً عن الإرهاب والتطرُّف العنيف، وتم خلال الاجتماع اختيار السيد ورقنة قبيو من إثيوبيا سكرتيراً تنفيذياً جديداً للمنظمة.
وفي السياق، أوضح سفير السودان لدى جيبوتي، مندوب السودان لدى المنظمة حمزة الأمين باعو، أنّ “إيقاد” تضطلع بعدة أدوار تسهم جَميعها في تنمية دُول المجموعة وتُسهِّل حركة الأشخاص فيما بينها، فَضْلاً عن مُحاربَة الجفاف والتصحُّر.
ويُرافق رئيس الوزراء، وزيرة الخارجية أسماء محمد عبد الله التي ستتولّى رئاسة المجلس الوزاري للمُنظمة تلقائياً.

مقالات ذات صلة

إغلاق