حذف فقرة حظر قادة الوطني من العمل السياسي في قانون التفكيك

 

الخرطوم: الصيحة

تحصلت الصيحة على تفاصيل اجتماع الـ (14) ساعة بين مجلسي السيادة والوزراء الذي أجازا فيه قانون تفكيك الإنقاذ الذي أفضى إلى حل حظر المؤتمر الوطني ومصادرة ممتلكاته.

وأبلغ مصدر مطلع (الصيحة) أمس أن الاجتماع تداول القانون الذي وجد نقاشا مستفيضاً من كافة أعضاء الاجتماع، ولفت إلى مناقشة كافة التحديات خاصة الأمنية في أعقاب حل الوطني.

وأضاف المصدر أن المكون العسكري أكد أنه يمثل كافة أطياف الشعب السوداني ويلبي متطلباتهم، إذ وافق على الحل دون تردد، لكن المصدر أشار إلى أنه تم حذف فقرة (لا يجوز لأي من رموز نظام الإنقاذ أو الحزب ممارسة العمل السياسي لمدة لا تقل عن عشر سنوات تسري)، وأوضح أن المكون العسكري بالمجلس السيادي رفض تمريرها بحجة أنها ستزيد المشهد تعقيداً، وأكد أن عدداً من الوزراء وافقوا رؤية المكون العسكري إلا أن مجموعة أخرى عارضت، لكنهم خرجوا في النهاية بحذف الفقرة.

وأضاف المصدر أن مجلس الوزراء استعجل إجازة مشروع قانون تفكيك الإنقاذ، لسفر رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك إلى أمريكا، لافتاً إلى أن خطوة الحل ستكون إضافة لحمدوك وبإمكانها أن تذلل له الطريق في قضية رفع العقوبات عن السودان.

مقالات ذات صلة

إغلاق