الشرق أتى 1ـ2

 

أحداث بورتسودان السياسية  الأخيرة بعد لقاء الزعيم الأمين داؤد نائب رىيس الجبهة الثورية أوقفت أنفاس الساسة باعتبارها امتداداً لصراعات قبلية بين مكونات بعض القبائل مثل صراع البني عامر والنوبة بالقضارف.

وكذلك امتد أثر غباىن النفوس إلى البحر الأحمر ليتجدد الصراع ثانية..

هذا الصراع القبلي تحول إلى صراع سياسي.. ووضح هذا في اتجاه حكومة البحر الأحمر حول التدخل في مناهج مرحلة الأساس لإلغاء معلومة عن مملكة البني عامر .. وهو اتجاه غير مسؤول..  كانت نتيجته الإطاحة بقيادات حكومتها وعلى رأسها الوالي.

2

تاريخياً توجد مملكة البني عامر وهي إحدى الممالك الإسلامية التي قامت قبل تكوين الدول بشكلها الحالي ..

تاريخيًا كانت فترة تلك المملكة بين عامي 280 1حتى 1822 تقريباً بعد سقوط دولة الفونج.

في النت وكبيديا معلومات كاملة عن المملكة..  وأنا دراستي الجامعية آداب تاريخ.

3

مسألة المزايدات والهوية للبني عامر وقبائل الشرق مزايدة ليست لها قيمة.

 

هناك قيادات شرقاويه لا ترى أبعد من أنفها ومن ذاتها. لذلك تقوم بتأجيج  الصراعات..  بعضها خفت عنها الضوء وتريد للعودة تحت الأضواء من جديد.

4

بدأت الأحداث بالشرق والتحذير منها  بالطرق والإشارة إلى  حشد الزعيم  عمر طاهر بإرتريا  بجيوشه التي وقعت على اتفاقية اسمرا ولم يتم دمج قواته..  وغرب ارتريا امتداد طبيعي للسودان..

عمر طاهر أيضًا يمت بصلة للرمز الديني الكبير شيخ سليمان علي بيتاي سليل البيت الديني الكبير آل بيتاي  ووارث أمر الدعوة وتحفيظ القرآن  بخلاوي هشكوريب بالشرق والسودان والدول الأفريقية..

عمر طاهر كان  حضورًا في تخريج طلاب الصناعية بمنطقه ساوا، وهي  منطقه أهلنا الهدندوة بارتريا

ووجود شيخ بيتاي باعتباره رمزاً من الرموز المجتمعية بالمناطق الحدودية المتداخلة بالشرق..  ويحظى باحترام كبير لدى الحكومة الإرترية، وكما يحظى بالجواز الارتري مثله مثل  كل الرموز المجتمعية  القبلية الحدودية بين دولتي إرتريا والسودان.

إرتريا عمق تاريخي لقبائل البجا في شرق السودان.

لذلك عدم الزج بالطرق على امتداد أصول قبائل البجا إلى هناك ووصمها بعدم سودانيتها..

بالمناسبة الأمر يمثل إزعاجا وضيقاً لدولة إرتريا.. عندما يشار إلى التشكيك في هوية قبائل البني عامر.. وكأن الانتماء لأرتريا سبة أو جريمة.

5

ثم تطورت الأحداث بالشرق بعد وصول أحد زعماء الشرق الشباب الأمين داؤد محمود نائب رئيس الجبهة الثورية..  ثم كان التقاؤه بالجماهير بكسلا وكانت من أقوى اللقاءات الجماهيرية.

أعقبه لقاء بورسودان..  ويبدو أنه أزعج بعض القيادات السياسية التي يتراجع دورها مع هذا الظرف الدقيق من عمر البلاد..  فكان التعامل مع تلك الأحداث من البعد السياسي الذي قاد للتأجيج والتحريض القبلي  فنتج عنه ضحايا من القتلى والجرحى..  وتصاعد الموقف

ودبجت المقالات التحريضية..  ضد خطر داؤد  القادم بقوة.

6

ما يحدث بالشرق الآن.. هو نتيجة للتنافس السياسي بين نجوم الشرق التي تراجعت عنهم الأضواء في زمن ثوري ظل يطرق على مطالب الشرق في السلطة والثروة عبر قيادات جديدة ترى أن الشرق ظل مظلومًا مع صمت مريب لهولاء القادة من قدامى السياسيين القبليين والتي عز عليها هذا الصعود السياسي لهؤلاء القيادات السياسية  الشابة.

7

وغاب عنها أن الشرق له مطالبه واحتياجاته التي لخصها الزعيم الديني المجتمعي  الشريف سليمان علي بيتاي: نحن لا نريد بيبسي وباسطة الخرطوم بل ربع كيلة فتريته.

نصيبنا في الثروة والسلطة..  نحن غير راضين عن حكومة المرحلة الانتقالية فهي حكومة حزبية وتقوم على المعارف والأصدقاء.

8

ما ينتظر الشرق ليس عمل لملمة الأطراف القبلية

بل هو عمل مجتمعي سياسي من البعد الكاريزمي المجتمعي للشريف سليمان علي بيتاي والذي تتمتع شخصيته بالقبول الروحي الكبير، والمجتمعي، القادم من رمزيته الدينية الدعوية الوفاقية محليًا وإقليميًا..

الحديث ذو شجون

وسنعود.

مقالات ذات صلة

إغلاق