وفيات وإصابات وفرض حظر تجوال ببورتسودان

الخرطوم – بورتسودان: النذير دفع الله – إيهاب محمد نصر

لقي شخصان مصرعهما وأُصيب سبعة آخرين، بينهم حالة حرجة، في اشتباكات بين مُكوِّنين كبيرين في ولاية البحر الأحمر، عقب انتهاء لقاء جماهيري خاطبه رئيس الجبهة الشعبية المتحدة، نائب رئيس الجبهة الثورية الأمين داؤود الذي وصل الولاية أمس، مُتحدياً قرار لجنة أمن الولاية بتأجيل الزيارة.

وكانت لجنة الأمن، قرّرت تأجيل اللقاء لحالة الاحتقان التي تشهدها الولاية بين بعض المُكوِّنات، وأعلنت حكومة الولاية فرض حظر التجوال في بورتسودان من الخامسة مساءً إلى الخامسة صباحاً بعد ازدياد حالة التوتر.

واعتذر الوالي اللواء ركن حافظ التاج، عن استقبال وفد الجبهة الشعبية المتحدة أمس، ونوّه لقرارٍ مُسبقٍ بتأجيل الزيارة، وأوضح الوالي لـ(الصيحة) أنّهم قرّروا تأجيل الزيارة لمزيدٍ من الترتيب والتنسيق، وأكد عدم حُصُول الولاية على تفاصيل زيارة الوفد بطريقةٍ رسميةٍ، وأقر بأنّ الزيارة حقٌ شرعيٌّ ومكفولٌ، لكن الظروف التي تمر بها الولاية لا تسمح.

وكان الأمين داؤود تَحَدّى القرار، وأكّد في كلمته خلال اللقاء الجماهيري، أنّهم سيُصعِّدون قرار رفض حكومة الولاية قيام اللقاء لمجلس السيادة، وقال إنّهم ليسوا خصماً على أحدٍ، ويحترمون كل مُكوِّنات الشرق، وأنّ منبرهم يمثل كل أبناء الشرق. وأضاف بأن الشرق يسع كل السودان، لكن موارده ستظل لأهله، وأعلن رفضهم أيِّ دعاوى لانفصال الشرق، وأنهم سَيُقدِّمون نقداً لاتفاقية شرق السودان، ومن قضاياهم الاستراتيجية “أين ذَهَبَ ذَهَبْ أرياب؟”.

مقالات ذات صلة

إغلاق