توقُّف عربات الشفط يُفاقم الأوضاع الصحية بنيالا

الخرطوم: حسن حامد

أدى توقُّف عربات شفط مياه الصرف الصحي بنيالا حاضرة جنوب دارفور، لتفاقُم مُشكلات تردي صحة البيئة الذي تعيشه المدينة.

وكان أصحاب العربات الاستثمارية العاملة في مجال الصرف الصحي، أعلنوا الإضراب عن العمل بسبب تهديدات من بعض المُواطنين في مكب الصرف الصحي الذي لم يكن بعيداً عن أطراف شمال نيالا التي تُعاني من عدم وجود مكب للنفايات والصرف الصحي. وأدى هذا التوقُّف لإغلاق دورات المياه بالكامل بسوق نيالا الكبير ما جعل البعض يشكون من عدم وجود أماكن لقضاء حاجتهم، خاصةً مرضى السكري.

وناشد مُواطنون بالسوق، الوالي المُكَلّف اللواء هاشم خالد محمود وأجهزته المُختصة، بالتدخُّل العاجل لحل المُشكلة مع أصحاب العربات حتى لا تتفاقم الأوضاع الصحية.

ولَم يَسلم مُستشفى نيالا التعليمي وبعض المُستوصفات الخاصة من آثار هذا التوقُّف، وشكا مدير عام مُستشفى نيالا التعليمى د. عبد الرحيم الخليفة من طفح مياه الصرف الصحي، وتَخوّفَ من حُدُوث كارثة صحية إذا لم يُعالج الموقف فوراً.

مقالات ذات صلة

إغلاق