وسـط دارفـور.. تدابير لتأمين الزراعة والحصاد

 

تقرير: بابكرالقاسـم

تعزيزاً للأمن والاستقرار، قامت حكومة ولاية وسط دارفور بوضع تدابير وخطط محكمة من أجل حماية وتأمين موسمي الزراعة والحصاد لهذا العام، وذلك من خلال تشكيل اللجنة العليا لتأمين موسم الزراعة والحصاد برئاسة والي الولاية المكلف اللواء الركن سليمان الأمين مساعد.

وكشفت وزارة الإنتاج والموارد الاقتصادية بولاية وسط دارفور عن زراعة أكثر من مليونين وتسعمائة ألف فدان في موسم هذا العام من المحاصيل والحبوب المختلفة.

وأشار المدير العام للوزارة عبد الناصر دودو، للجهود التي بذلتها اللجنة العليا لحماية وتأمين موسم الزراعة والحصاد بالولاية وتوفير الدعم اللازم، وأثنى على دور  القوات المشتركة المكونة من الجيش والدعم السريع والشرطة والتي تم نشرها في ربوع ولاية وسط دارفور كافة، فضلاً عن اللجان التنسيقية بحاضرة الولاية والمحليات التي شكلت لتعزيزها

وأشار إلى أن هذا العام لم تحدث فيه أية احتكاكات بين الرعاة والمزارعين بسبب موارد المياه أو قفل المسارات، ولفت لاستمرار هذه القوات في تأمين الموسم الشتوي الذي سيبدأ بعد الخريف مباشرة، وتوقع إنتاجاً وفيراً هذا العام بسبب الاستقرار وانتظام معدلات هطول الأمطار، وكانت الولاية في السنوات الماضية تعاني من إشكالات عدة أهمها التفلتات الأمنية والاحتكاكات بين المزارعين والرعاة وتوفير مدخلات الزراعة وتوفير التقاوي من قبل الوزارة المختصة.

مقالات ذات صلة

إغلاق