اتّحاد المخابز يتّهم مطاحن بعدم الالتزام بحصة الدقيق

الخرطوم: الصيحة الآن

أكّد الأمين العام لاتّحاد المخابز جبارة الباشا، استمرار دعم الدولة لدقيق الخُبز، البالغ مائة ألف جوال، منها (40.300) جوال يومياً لولاية الخرطوم بواقع (680) جنيهاً للجوال الواحد، واتّهم بعض المطاحن بعدم الالتزام بالحصة المُتّفق عليها من الدقيق.

وكشف جبارة حسب (سونا) اليوم (الإثنين)، عن اتّجاهٍ لتكثيف الرقابة على دقيق الخُبز المدعوم من المطاحن للوكلاء حتى المخابز لتفادي عمليات التسريب.

مِن جانبه، طَلَبَ رئيس الاتحاد يحيى موسى، الجهات المعنية بتوجيه دعم الدقيق إلى المخابز التي تربو على (3662) مخبزاً على مُستوى الخرطوم بدلاً من المطاحن التي تُقَدّر بـ(48) مطحناً بالولاية، ودعا لأن يكون الدعم الحكومي في شكل دقيق وليس دَعماً مَادياً بغَرض تَخفيف الأعباء المالية على الحكومة، وأكّد موسى استعداد الاتّحاد بالتنسيق والتّعاوُن مع الجهات المُشرفة على خدمات المخابز، لضبط هذا الدعم وتقنينه لضمان وُصُوله لمُستحقيه، وأشار إلى أنّ عدد الأجانب بولاية الخرطوم، الذين يُشاركون الشعب السوداني هذا الدعم يبلغ نحو (3) ملايين أجنبي، مِمّا يُشكِّل عبئاً مالياً كبيراً على الدولة، ونفى موسى وجود أزمة أو شُح في دقيق القمح، وَأَكّدَ أنّ جميع المخابز تعمل بطاقتها القُصوى.

مقالات ذات صلة

إغلاق