“الثورية” تنتقد قوائم الحكومة وتُطالب “حمدوك” برفضها

الخرطوم: الصيحة

انتقد تحالُف “الجبهة الثورية”، قوائم المرشحين والمرشحات للمناصب الوزارية والمجالس المتخصصة، وأعلن رفضه لها، ودعا رئيس الوزراء عبد الله حمدوك إلى رفض القوائم، وإجراء مُشاوراتٍ أوسع مع الجَميع خَاصّةً “الثّورية” قَبل تَكوين الحُكومة، كَمَا طَالَبَت بإعادة هيكلة الدولة وعدم إعادة النظام القديم.

وقالت الجبهة في بيانٍ أمس، إنّ ما يجري بالخرطوم من تكوين لمُؤسّسَات الفترة الانتقالية فيه خَللٌ كَبيرٌ، ولم يُستفد من تجارب الماضي، وإنّ ما يحدث ما هو إلا توظيفٌ لتجارب النخب في الاستيلاء على الثورات للوصول إلى الحكم، ونوهت إلى أنّها طَرفٌ أَصيلٌ ومُؤسِّسٌ لقِوى الحُرية والتّغيير، وأنّه لم يتمّ الاتصال بقيادتها، ووصفت ما يحدث بأنّه مُحاصصة قبيحة.

وأكّدت الجبهة، أنّه لا علاقة لها بتكوين أجهزة الحكم الانتقالي بالخرطوم، وأنّه تمّ تغييب قضايا السلام والمُواطنة بطريقةٍ مُتعمّدةٍ من أجل انفراد النخب بالحكم، وأضَافَت بأنّ سياسة إقصاء الهامش المُتعمّدة ستُمزِّق صفّ الثّورة، وأنّ الفصل بين قضايا الديمقراطية والسلام يُكرِّر تجارب المَاضي المَريرة، وقالت: “مَا يَحدث مُحاولة للاستيلاء على حصاد ثلاثين عاماً من نضال الشعب في أرجاء السودان كافة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق