غرايشون لـ(الصيحة): حَان وقت رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب

دَعَا للاستفادة من تجربة العراق في تفكيك المُؤسّسات العسكرية

الخرطوم: الصيحة

قال المبعوث الأمريكي السابق للسودان سكوت غرايشون، إنّه حَان وقت رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب، وإنه ليس هنالك سببٌ لتعطيله ليكون أفضل، ونوّه لضرورة أن يتمتّع الجميع بحُقُوقٍ مُتساويةٍ للعيش في سلام ومُساواة، فيما دعا السودان للاستفادة من تجربتي العراق ويوغندا فيما يتعلّق بمبدأ التعافي والإقصاء، مع التطبيق الصّارم لمبدأ المُحاسبية والمُساءلة أمام القانون لجرائم اُرتكبت خلال  العَهد السَّابق، ونوّه إلى أنّ يوغندا تحرّكت إلى الأمام فيما تمزّقت العراق.

وأضاف غرايشون في حوار مع (الصيحة) يُنشر بالداخل، بأنّ عملية رفع اسم السودان طويلة، وعبّر عن اعتقاده أنّ السودان يستوفي الشروط اللازمة ليتم حذف اسمه من القائمة، وقال إنّه يجب على عناصر التّمرُّد أن يكون لديهم قرارٌ، وأن عليهم الاندماج في القوات الحكومية، وقال: “إذا أصرّ المُتمرِّدون على القتال عليهم تحمُّل النتائج”، وأضاف بأنّه لن تكون هنالك دولة بينما المُتمرِّدون يتجوّلون ويُمارسون أعمالاً خطيرة، واعتبر أنّه لن تكون هنالك إصلاحات اقتصادية ما لم يعم السَّلام، ورأي أنّ أمام الثورة السودانية فرصة لإصلاح كثيرٍ من الأمور وإعادة السودان للمُجتمع الاقتصادي العالمي، وأشار إلى أن تنوُّع البُعد الديني والجُغرافي يجعل السودان بوتقةً للسَّلام، وقال: “قد آن الأوان لأنّ يكون هذا السُّودان مصدراً لإحلال السلام في العالم”، وأضاف بأنه إذا تَعقّدت الأمور فستهتز أفريقيا من الخرطوم إلى كيب تاون وصولاً إلى داكار.

مقالات ذات صلة

إغلاق