سفير جوبا: ما يحدُث في السودان لم يُؤثّر على إنتاج نفط الجنوب

الخرطوم: جمعة عبد الله

قلّل سفير جوبا بالخرطوم ميان دوت، من تأثير الأحداث بالسودان على إنتاج النفط الجنوبي، وقال إنه مستمر بشكل طبيعي، وأكد إنتاج (130 ـــ 160) ألف برميل يومياً، واستمرار العمل كالمعتاد لزيادة الإنتاج للحدود القصوى.

وقال ميان لـ (الصيحة) أمس، إن ما يحدث في السودان “لم يؤثر على إنتاج النفط الجنوبي”، ونفى صحة ما راج عن تأثُّر الإنتاج بأحداث السودان- في إشارة لعودة طواقم سودانية للخرطوم للمشاركة في الاعتصام.

بدوره، قال وزير النفط السابق إسحق آدم جماع، إن الأثر قد يكون على العائد من الإنتاج وليس على الإنتاج. وأضاف لـ (الصيحة) أمس، بأن الأحداث الجارية لا تتأثر بها الحقول، إلا حال ترك الكوادر والمهندسون مواقع العمل، وأوضح أن معدلات الإنتاج الحالية هي ذاتها كما في السابق، وتتراوح بين (120 ـــ 170) ألف برميل يومياً، وأكد وجود عوامل أخرى تؤدي لانخفاض الإنتاج مثل الاضطرابات الأمنية وعدم الاستقرار في مناطق الإنتاج.

وأكد جماع، أن ظروف البلدين تجعل من استمرار الإنتاج النفطي “حاجة مُلحّة” بغض النظر عن أي مؤثرات، لكونهما يعتمدان عليه بشكل كبير وبينهما مصالح مشتركة.

وبحسب المهندس عبد الرحمن خاطر، بشركة النيل الكبرى لعمليات البترول، فالعمل مستمر كالمعتاد بحقول الشركة، مشيراً لعدم مغادرة المهندسين والفنيين مواقعهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق