مجلس الوزراء… وضع النقاط على الحروف

تقرير: مريم أبشر 

عقد مجلس الوزراء بكامل عضويته أمس  برئاسة الدكتور عبد الله حمدوك، جلسة ساخنة قلّب خلالها جملة من ملفات القضايا التي تهم المواطن السوداني على رأسها مجانية التعليم وإعادة أعداد كبيرة من مفصولى الثورة، وشكل لجنة للنظر في مفصولي الإنقاذ، غير أن المجلس بدأ جلسته بالاستماع لتقرير حول الزيارة التي قام بها رئيس المجلس السيادي ورئيس الوزراء إلى كل من الرياض وأبوظبى يرافقهما عدد من الوزراء، ووصف الزيارة  بالناجحة جداً.

 وقال وزير الثقافة والإعلام الناطق باسم الحكومة إن الوفد تم  استقباله بحفاوة في الدولتين، وجرت خلال المباحثات مناقشة القضايا الثنائية والأوضاع في السودان بالتركيز على الجانب الاقتصادي وعقد لقاء ناجح  مع المستثمرين السعوديين تمت فيه مناقشة الاستثمار، وطرح المستثمرون فيه شواغلهم المتعلقة بعدم ثبات السياسات الاقتصادية والمعوقات وقوانين الاستثمار.

 وأشار إلى  التزام الجانب السودانى بالعمل على إصلاح قانون الاستثمار وتثبيت السياسات الاقتصادية وإزالة المعوقات أمام المستثمرين، حيث جرى بحث ذات الملفات مع الجانب الإماراتي على أعلى مستوى، وبشكل عام النتائج إيجابية والوفد عاد وهو متفائل. 

برنامج 200 يوم 

أجاز مجلس الوزراء أمس برنامج  الستة أشهر الذي أعلنته الحكومة، وأشار صالح في تصريح صحفي إلى أن البرنامج  القائم على تجميع عمل كل وزارة على حدة عبر خطط وبرامج كل وزارة، ومن ثم تجميعها داخل  القطاعات الثلاثة التي تشمل الحكم والإدارة، التنمية الاقتصادية والتنمية الثقافية الاجتماعية، وأشار إلى أن الخطة تمت إجازتها فنياً على مستوى الوكلاء عبر وزارات القطاعات ثم  اليوم (أمس) إجازة الخطة العامة من قبل مجلس الوزراء الذي وضعها ضمن برنامج عام كامل، لجهة أن ميزانية العام الجديد (2020) سيبدأ العمل فيها هذا الشهر، وأضاف أن المجلس رأى وضع التصور لعام كامل، غير أن الجدول والمصفوفة لستة أشهر(200) يوم حتى يسهل إجراء التقييم، فضلاً عن تسهيل المراقبة والمحاسبة من قبل الرأي العام والشعب السوداني، المحاسبة  من خلال مراقبة أداء الحكومة, ولفت إلى أن ما تبقى من العام الجاري سيتم التركيز فيه على البرامج التي لا تحتاج لميزانية كإصلاح أجهزة الدولة على رأسها الهيكلة، وإصلاح القوانين وتكملة المفوضيات الواردة في الوثيقة الدستورية، بجانب البرنامج الإسعافي الذي أشار إليه وزير المالية.

مناشط وبرنامج 

وكشف وزير الإعلام عن عدد البرامج والأنشطة التي تضمنها برنامج السته أشهر يشمل 435 برنامجاً تنفذها وزارات مختلفة بعضها مشترك بين عدد من الوزارات.

 أما فيما يلي مساهمات الحرية والتغيير أشار صالح إلى أنه من المتوقع أن يتم تسلم مقترحاتهم ومساهماتهم (أمس) أو اليوم.

 غير أن صالح أكد أن البرامج التي أجازها المجلس أمس لم يتم وضعها بعيدًا عن أجواء الحرية والتغيير، حيث أن عدداً كبيراً من الوزراء كانوا يعملون في البرامج والسياسات البديلة  للحرية والتغيير، ولفت إلى أن عدم تسليم مساهمة الحرية التغيير اعتبره البعض لوماً، غير أن الأمر لم يكن مقصوداً. وأشار صالح لتوجيه صدر عن رئيس الوزراء بإرجاء تنفيذ البرنامج 48 ساعة لحين تسلم برنامج الحرية والتغيير، تم إجراء التقييم اللازم لوضع النقائص عبر لجنة محددة الأحد المقبل لتكملة برنامج المائتي يوم، ثم يصبح البرنامج جاهزاً للتنفيذ.

تكملة نقص الوزراء: 

أما فيما يلي تعيين الوزيرين ورئيس القضاء والنائب العام قال صالح إن المجلس تمت إحاطته بتحديد أسماء  الوزيرين بالتنسيق بين المكون العسكري ومجلس السيادة، ولفت إلى أن الأسماء تم رفعها، وسيتم إعلان الوزيرين عبر رئيس مجلس الوزراء، وفيما سيتم  الإعلان عن رئيس القضاء والنائب العام من قبل مجلس السيادة.

المجلس يتضامن 

أعلن مجلس الوزراء تضامنه مع آلاء البوشي وزيرة الشباب والرياضة واعتبر المجلس أن القضية ليست شخصية باعتبار أنها وزيرة تمت مهاجمتها بسبب سياساتها التي تمثل سياسة الحكومة، ووجه وزارة العدل باتخاذ الإجراءات اللازمة لإظهار هذا التضامن لجهة أنها قضية عامة وليست قضية شخصية.

تلودي حاضرة : 

قال وزير الثقافة والإعلام إن  المجلس استمع لتقرير حول أحداث تلودي، وأشار إلى أن المعلومات التي توفرت من كل الجهات أكدت خلو الأحداث من خسائر بشرية، غير أن هنالك عدداً من الإصابات والجرحى. ولفت وزير الإعلام إلى أن  القضية تفجرت بسبب احتجاح الأهالى بسبب إصابة البعض جراء استخدام مواد لتنقية الذهب مضرة بالصحة، وأضاف أن حكومة الولاية اعترفت بالتباطؤ في التعامل مع القضية نتيجة تأخر تدخلها، الأمر الذي دفع  الأهالي لحرق المصانع . و

كشف عن  أن إجراءات محددة تم اتخاذها تتمثل  في إيقاف نشاط الشركات، وإيقاف استخدام الزئبق والسيانيد وشدد المجلس على أهمية تنفيذ القرارات و تطبيقها بصرامة وبشكل فوري، وأشار لإصدار قرار آخر بتعيين مشرفين بيئيين من أبناء المنطقة لمراقبة أعمال الشركات للإبلاغ عن أي خروقات للسلطات المختصة، ووجه المجلس أيضاً بمراجعة وتعديل الاتفاقات  مع الشركات بأن تخصص نسبة من أرباح الشركات لتنمية المحليات بجانب إنشاء صندوق للتنمية في المحلية من عائد أرباح الشركات للإشراف على أعمال التنمية، وأكد المجلس أن سياسة إطفاء الحرائق لن تجدي وقرر مراجعة كل سياسات التعدين، ووجه باتباع سياسة موحدة وملزمة لكل مناطق التعدين في السودان.

مجانية التعليم

وكشف الناطق باسم الحكومة عن توجيه قرار صدر من جلسة الأمس بأن يكون العام 2020 عام مجانية التعليم في السودان، وأشار إلى أن المجلس استمع  لتقرير حول التعليم الأساسي والنقص في الكتاب وقرر أن يكون في العام 2020 مقعد مجاني وكتاب لكل طفل في سن السادسة في السودان، ووجه المجلس بتسخير  كل الإمكانيات، واصفاً الميزانية التي قدمت لهذا الملف ليست بالكبيرة .

مفصولو الثورة :

وأمن مجلس الوزراء أمس على إعادة كل المفصولين تعسفياً نتيجة مشاركتهم في الثورة من ديسمبر 2018، ووجه المجلس كل أجهزة الدولة بتنفيذ القرار فوراً. أما فيما يلي المفصولين منذ 89 أعلن مجلس الوزراء عن تكوين لجنة لمراجعة  كل ملفات المفصولين تعسفياً وتسوية أوضاع من تجاوزوا سن العمل.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock