واشنطن: سندرس عدداً من القضايا قبل قرار رفع السودان من قائمة الإرهاب

الخرطوم: مريم أبشر

أعلن مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية ديفيد هيل، وقوف بلاده بجانب الشّعب السُّوداني خلال الفترة الانتقالية، وقال إنّها تركّز على مُساعدته خلال الفترة الانتقالية التي ستنطلق الأيام المُقبلة.

وأكد هيل في مؤتمر صحفي بالخرطوم أمس، أنّ بلاده ستدرس عدداً من القضايا قبل قرار رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وأضاف بأنّ واشنطن تعمل لمُساعدة الشعب السوداني على جعل المَرحلة الانتقالية التي تستمر لثلاث سنوات تسير بدرجةٍ من الشّرعية التي يَطلبها الشعب، وتابع بأنّ بلاده ستدعم تَشكيل لجنة تَحقيق عَادلةٍ وشفّافةٍ بشأن مَقتل المُتظاهرين في البلاد، وقال هيل: “خلال زيارتي للسودان سمعت التزامات قوية من كل الأطراف التي التقيت بها لجعل الفترة الانتقالية ناجحةً، وأن تكون هناك مسؤولية ومُحاسبة”، ونبّه إلى أنّ أمريكا والمُجتمع الدولي يدعمان التّحوُّل الديمقراطي بالسودان.

وَوَصَلَ هيل الخرطوم أمس الأول، لإجراء لقاءاتٍ مع مسؤولين بالمجلس العسكري وقِوى إعلان الحرية والتغيير، بشأن المرحلة الانتقالية.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock