قُطوعات واسعة للكهرباء بالخرطوم في أول أيام رمضان

مُواطنون يُطالبون بإقالة الوزير

الخرطوم: الصيحة
شَهِدَت أنحاءً واسعةً من ولاية الخرطوم أمس، قُطُوعات واسعة للتيار الكهربائي في أحياء عددٍ من محليات الولاية من بينها شمبات ببحري، والجريف في الخرطوم.
وشكا مُواطنون من استمرار القُطُوعات خلال نهار أول أيام شهر رمضان المبارك، والتي استمرّت لساعاتٍ طويلةٍ طوال يوم أمس، خَاصّةً في مناطق بالخرطوم بحري وأم درمان، وأشاروا إلى أنّ وُعُود وزارة الكهرباء باستقرار التيار الكهربائي خلال رمضان والصيف، لم تتحقّق مع ارتفاع درجات الحرارة، وتزايُد حوجة المُواطنين خلال الشهر الفضيل، ودعا مُواطنون إلى ضرورة مُحاسبة المسؤولين عن تَوفير خَدمات الكهرباء، سيما وأنّ المُواطن يدفع مُقدّماً لشرائها، ويتوقّع أن تكون مُتوفِّرة له في كل وقتٍ، ونادوا بإقالة كل من تَسَبّبَ في عدم الوفاء بوفرة الكهرباء.
وكانت وزارة الكهرباء، بَشّرَت الأيام الماضية، مُواطني ولاية الخرطوم بأنّه لن تكون هُناك بَرمجةٌ لقُطُوعات الكهرباء خلال شهر رمضان، وأكّد وكيل الوزارة، أنّه لن تكون هُنالك قُطُوعاتٌ يُمكن أن تتأثّر بها المياه، ووعد بحل معوقات قُطُوعات الكهرباء كَافّة، وبشّر المُواطنين بأنّه لن تكون هُنالك برمجة للقُطُوعات، خَاصّةً في شهر رمضان، وأنّ الأولوية للقطاع السكني.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock