الوسيط الإفريقي: الاتفاق على معظم بنود الوثيقة الدستورية بين المجلس العسكري و(الحرية والتغيير)

الخرطوم: الصيحة الآن
أكد الوسيط الإفريقي محمد الحسن لبات، أن وفدي المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير اتفاقا في ختام جولة مباحثات ناجحة على معظم بنود لوثيقة الدستورية.
وأوضح لبات في تصريحات صحفية عقب الاجتماع صباح اليوم (الجمعة) ، أن الطرفين اتفقا خلال هذه الجولة على عقد جلسة أخرى مساء اليوم لاستكمال النقاش حول ما تبقى من بنود الوثيقة. وأشاد بالروح الوطنية الطيبة التي سادت أجواء الاجتماع، مبشراً الشعب السوداني بأن الاتفاق الشامل بين الطرفين بات وشيكاً.
وأكد أن الطرفين اتفقا حول تقييم أحداث مدينة الأبيض ، وتعاهدا على العمل معاً لتفادي كل ما يمكن ان يعرض المواطنين للخطر.
وفي ذات السياق أكد الفريق أول ركن شمس الدين كباشي رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي، حرص والتزام المجلس بالتوصل إلى اتفاق شامل مع قوى الحرية والتغيير.
من جهته أكد القيادي بقوى الحرية والتغيير الدكتور إبراهيم الأمين، أن قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري توصلا إلى اتفاق تام حول معظم بنود الوثيقة الدستورية، مبشراً الشعب السوداني بأن يوم غد سيكون نهاية التفاوض بالصورة التي تمكن من إقامة الحكومة المدنية خلال الأيام القليله القادمة.
وأشاد الدكتور الأمين بالخطوات العملية التي اتخذها المجلس العسكري الانتقالي بمحاسبة مرتكبي جرائم القتل، مضيفاً أن هذه الخطوات تمثل بداية صحيحة ستمنع تكرار وقوع مثل هذه الأحداث.
إلى ذلك أوضح القيادي بالجبهة الثورية التوم هجو، أن وثيقة الاتفاق بين اطراف الحرية والتغيير بأديس أبابا سلمت للمجلس العسكري الانتقالي ووضعت في البند الثاني للتفاوض وسيجري النقاش حولها بعد الفراغ من نقاش الوثيقة الدستورية.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock