“الموساد” تقر بزرع عملاء في السودان لتهجير يهود إثيوبيا

تل أبيب: وكالات

كَشَفَت قناة عبرية، عَن عَمل جهاز الاستخبارات الإسرائيلي “الموساد” في قلب السودان لهجرة يهود إثيوبيا.

وذكرت القناة العبرية الـ(13) مساء الجمعة، أنّ “الموساد” عمل في قلب السودان لتهجير يهود إثيوبيا على مَدَار أربع سنوات مُتواصلة، وأفَادَت بأنّ “الموساد” والاستخبارات الإسرائيلية وسلاح البحرية عملوا معاً لزرع عُملاء للموساد في قلب السودان، إذ لم يكن لإسرائيل أيِّ عُملاء في هذا البلد العربي الإسلامي، واعتبرت أنّ هذا العمل كان أحد الأهداف الرئيسة لجهاز الموساد نفسه.

وفي تقريرٍ مُصوّرٍ، قالت مقدمة البرامج الإسرائيلية آيالا حسون “في قلب السودان، هذه الدولة العربية الإسلامية، وضع عملاء جهاز الموساد أنفسهم في مخاطرة كبيرة، خاصة وأنه لم يكن لنا عملاء فيها”.

وأجرت القناة حواراً مع إفرايم هاليفي رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي السابق، جاء فيه أنه كان ضرورياً زرع عملاء في السودان، وبأننا اخترقنا هذا البلد عبر البحر، وأوضحت القناة على موقعها الإلكتروني أنها “أجرت خلال تحقيقها التلفزيوني سلسلة لقاءات مع عدد ممن شاركوا في تلك العملية التي استهدفت جلب يهود إثيوبيا، رغم أن إسرائيل تشهد حالة من التوتر مع يهود إثيوبيا”.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock