“الحرية والتغيير” تحسم مرشَّحيها لـ “السيادي” وتكهّنات حول الشخصية (11)

ترشِيح برطم واثنين من الأقباط المسيحيين لإكمال "السيادي"

الخرطوم: الصيحة

حسمت “قوى إعلان الحرية والتغيير” أمس، مرشحيها للمجلس السيادي. واختار التحالف بعد نقاشات طويلة “عائشة موسى، صديق تاور، محمد الفكي سليمان، طه عثمان اسحاق، وحسن شيخ إدريس”.

وأوضح مصدر حسب (سودان تربيون)، أن الاختيار تم على الأساس المناطقي، بعد جدل عميق خلال الاجتماعات المتواصلة طيلة اليومين الماضيين.

وعقد المجلس العسكري وممثلين لـ “الحرية والتغيير” أمس، اجتماعاً بالقصر الرئاسي للتوافق على المرشح الـ (11) لـ “السيادي”. فيما كشف مصدر، عن ترشيح “العسكري” لعضو البرلمان المحلول المستقل أبو القاسم برطم لشغل المقعد (11) بـ “السيادي”. وأكد المصدر حسب (باج نيوز)، إن “العسكري” أخطر برطم لشغل منصب العضو المحايد في “السيادي”، ولم يتخذ برطم قراراً بالموافقة أو الرفض، وتوقع المصدر موافقة برطم على المشاركة.

ونقل (باج نيوز) عن مصدر، أن “قوى التغيير” دفعت بشخصيتين مسيحيتين لتمثيل الجانب المسيحي في المجلس السيادي. ويفترض أن يرشح كل طرف (3) أشخاص للعضو (11) ليتم التشاور حولهم واختياره بالتوافق، وتواصل الاجتماع المشترك بين الجانبين حتى وقت متأخر من ليل أمس.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock