الأمة القومي: المُحاولات الانقلابية “مرفوضة” وليست في صالح البلاد

الخرطوم: الصيحة الآن
أكد رئيس المكتب السياسي لحزب الأمة القومي د. محمد المهدي حسن، رفض حزبه المحاولات الانقلابية المُتكرّرة، وأوضح أنها ليست في صالح البلاد، فيما أبدى تفاؤلاً بأن يتم الاتفاق الكامل بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير في الاجتماع الذي سيعقد غدًا السبت حول الوثيقة الدستورية.
وقال المهدي حسب (إس إم سي) اليوم (الخميس)، إن مشاورات أديس أبابا مع “الجبهة الثورية” ستُسهم في تسريع عملية التفاوض وتوقيع الاتفاق بين “العسكري” و”التغيير” عقب استصحاب رؤية “الثورية”.
وأضاف أنه لابد من أن يتم الاتفاق كاملاً خلال الاجتماع المُزمع خاصة وأن الطرفين ليس لهما خيار سوى ذلك. ونوّه إلى أن تعطيل الاتفاق أدى للمحاولات الإنقلابية، وتابع “هذه الخطوة لا يقدم عليها عاقل لأنها لن تأتي بنتائج أفضل مما نحن عليه الآن من توافُق ونقاش مستمر من أجل الخروج من الأزمة التي تمُرّ بها البلاد”.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock