اكتمال الترتيبات لافتتاح مشروع مجمع سدي أعالي عطبرة وستيت

القضارف: الصيحة الآن

أكد المهندس بحري السر الأمين عضو اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري لدى تفقده سير العمل بمشروع مجمع سدي أعالي عطبرة وستيت صباح اليوم (الإثنين) جاهزية المشروع للافتتاح خلال الفترة المقبلة.

 واطمأن السر على دخول 320 ميقاواط للشبكة القومية عبر (4) وحدات، كما أشاد بالمدن النموذجية التي أنشئت في إطار إنفاذ برنامج إعادة توطين المتأثرين من قيام المشروع والبالغة 11 مدينة موزعة على ولايتي القضارف وكسلا زودت بكافة الخدمات الأساسية كما ثمن الطفرة التي تحققت في مجال التعليم بالمنطقة جراء قيام المشروع.

 وقال إن مشروع مجمع أعالي عطبرة وسيتيت أحدث تحولاً كبيراً في الجانب الاقتصادي والاجتماعي وانه سيشكل تحولاً كبيراً في البلاد،مؤكداً على حفظ حقوق المتأثرين وتسليمها كاملة وفق الإجراءات القانونية المتبعة.

وأكد استمرار العمل في مياه القضارف الذي قطع شوطاً كبيراً يقدر بـ 90٪، وبشر مواطني القضارف باستئناف العمل عقب فترة الخريف، كما أشاد بالطفرة التي حدثت في زراعة الموز والثروة السمكية وتدريب 2500 من أبناء المنطقة بواسطة الشركة الصينية .

ورحب  المهندس محمد خير أحمد الجنيد وزير الموارد المائية والري والكهرباء المكلف، بالزيارة التفقدية لوفد المجلس العسكري ، مؤكداً أن المشروع يمثل طفرة تنموية كبيرة تعزز من دعم المسار الاقتصادي بالبلاد وأكد أن المشروع الآن جاهز للافتتاح بكافة مكوناته، داعياً الأجهزة الإعلامية كافة للتبشير بالمشروع الذي يدار الآن بكفاءات سودانية خالصة.

وقال المهندس موسى عمر ابوالقاسم المدير العام  إن المشروع يعتبر من أكبر المشروعات التنموية في البلاد بما يساهم  في ري مشروع حلفا الزراعي نتيجة الأطماء التي حدثت في مشروع خشم القربة بجانب مساهمة المشروع في تدريب خريجي كليات الهندسة وتنفيذ كافة المشروعات التنموية التي اكتملت دراساتها التصميمية  حال تمويلها.

الجدير بالذكر أن برنامج الزيارة شمل قمة السد ومفيض اعالي عطبرة وسيتيت ومحطة التوليد ومحطة معالجة مشروع مياه القضارف والمدينة السكنية والمدينة 10 برئاسة محلية ودالحليو ،وقد شاهد الوفد عرضاً توضيحياً لمراحل بناء المشروع.

مقالات ذات صلة

إغلاق