احتسب فيها الحكم (3) ركلات جزاء الهلال يخسر من النجم 3/1 في ربع نهائي (الكونفدرالية)

فشل الهلال في العودة من ملعب سوسة بنتيجة إيجابية من مضيفه النجم الساحلي التونسي بخسارة ثقيلة بلغت 3/1 في مباراة احتسب فيها حكم المباراة ثلاث ركلات جزاء وسط دهشة الجميع من الأخطاء التي اُرتكبت في المباراة.

نجح النجم الساحلي في إنهاء الشوط الاول من متقدماً بهدفين دون رد جاءا سريعين، الأول من مخالفة معكوسة فشل دفاع الهلال في التعامل معها، ليأتي الهدف الثاني من ركلة جزاء ارتكبها حارس الهلال جمال سالم.

دفاع الهلال يتألق ولكن

في الشوط الأول تألق خط الدفاع الهلالي وحارس الفريق جمال سالم في التّصدِّي لعددٍ من مُحاولات النّجم الساحلي في افتتاح التسجيل، وكان دفاع الهلال والحارس بالمرصاد واستطاعا إبعاد الهجمات الخطيرة كافة على مرمى جمال سالم، الذي لعب دوراً بارزاً في منع الفريق التونسي من الوصول إلى شباك الهلال في بدايات الشوط الأول.

هدف أول للنجم

بالمُقابل، لم يصمد اليوغندي كثيراً لينجح النجم في افتتاح التسجيل عن طريق اللاعب زياد بوغطاس من ضربة حرة للنجم قابلها زياد رأسية داخل الشباك هدفاً أول للنجم في الدقيقة 30 من الشوط الأول، فشل فيها سالم وخط الدفاع.

ركلة جزاء وهدف ثان

بعدها مباشرة أحرز اللاعب يسن الشيخاوي الهدف الثاني للنجم من ركلة جزاء ارتكبها الحارس جمال سالم مع اللاعب إيهاب المساكني كَشفت عن قُوة الفريق التونسي في مسعاه.

إصابة الدمازين وتوقُّف اللعب

بعد الهدف الثاني، توقف اللعب لأكثر من 7 دقائق بسبب اصطدام قوي بين اللاعبين يسن الشيخاوي من النجم الساحلي مع مدافع الهلال عمار الدمازين وأجرى بسببه المدرب نبيل الكوكي تعديلاً بخروج اللاعب عمار الدمازين وحل مكانه اللاعب ايمانويل اروشا، وأسعف الدمازين داخل الملعب ليغادره محمولاً على عربة اسعاف الى المستشفي لمواصلة العلاج، بعدها استأنف الحكم اللعب.

هدف أطهر يُقلِّص الفارق

مع بداية الشوط الثاني، قَلّصَ نجم الهلال أطهر الطاهر الفارق بهدف أول للهلال ارتفع بعدها الأداء من جانب لاعبي الفريق بغية العودة الى المباراة ومُحاولة تعادل النتيجه في شوط اللعب الثاني.

ركلة جزاء ثانية للنجم

بعدها ارتكب حارس الهلال خطأً آخر داخل منطقة الـ18 مع لاعب النجم الساحلي الذي كان في مُواجهته ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لأصحاب الأرض تصدى لها لاعبه عوادي دون أن تصل إلى الشباك.

عودة الهلال وتراجع النجم

عقب إهدار ركلة الجزاء من قبل النجم الساحلي، نجح لاعبو الهلال في العودة الى مجريات المباراة نوعاً ما وشكلت هجماتهم خطورة على مرمى النجم عن طريق شرف شيبوب وامبومبو وأطهر، وبالمقابل بدأ النجم في التراجع الى خط الدفاع مع الاعتماد على الهجمات المُرتدة والعكسيات من الزاوية وأطراف الملعب على مرمى الحارس الأوغندي جمال سالم، الا أنها ضلت الطريق إلى الشباك.

هدف ثالث للنجم

في الوقت الذي سعى فيه لاعبو الهلال الى تسجيل هدف التعادل، عاد أصحاب الأرض بهدف ثالث ومن ركلة جزاء ثالثة احتسبها حكم اللقاء ارتكبها أيضاً الحارس سالم تصدى لها لاعب النجم الساحلي الشيخاوي قوية يمين جمال أعلنت مولد الهدف الثالث له.

بعدها تواصل الأداء بين الفريقين على هذا الشكل حتى أعلن حكم المباراة نهايتها بهذه النتيجة 3/1.

تشكيلة الهلال

دفع الجهاز الفني لفريق الهلال بتشكيلة ضمت كلاً من الأوغندي جمال سالم في حراسة المرمى، ورباعي خط الدفاع  أطهر الطاهر، حسين الجريف، عمار الدمازين (ايمانويل) وعبد اللطيف بوي، ولعب في وسط الملعب كل من ديارا، نصر الدين الشغيل، أبو عاقلة وشيبوب، ولعب في خط الهجوم وليد بخيت (الشعلة) وإدريس إمبومبو.

مقالات ذات صلة

إغلاق