المقاومة: الميثاق الجديد يلبي طموحات السودانيين ويضع حداً للعبث السياسي

الخرطوم- الصيحة

قال القيادي في لجان المقاومة بولاية الخرطوم زهير الدالي، إن النقطة الأقوى الواردة في الميثاق السياسي الذي تمّ الإعلان عنه مؤخراً تتمثل في تثبيت مبدأ عدم التفاوض مع العسكر، تعبيراً عمّا يريده الشارع.

وأضاف زهير في تصريحاتٍ بحسب (العربي الجديد) اليوم “الميثاق يضع لجان المقاومة في موضع متقدّم لقيادة زمام المبادرة”.

وشرح زهير، وهو أحد أعضاء اللجنة التي صاغت الميثاق السياسي، أن الميثاق يلبي طموحات السودانيين ويضع حداً فاصلاً لمسيرة العبث السياسي لتغيير الدولة في كلّ جوانب الحكم والسياسة والاقتصاد والعدالة والحريات العامة وغيرها من جوانب الإصلاح الشامل.

وأوضح أنّ الميثاق نتاج جهد متكامل من كل لجان مقاومة الخرطوم، ويجد مباركة وتأييداً من اللجان الولائية، وسيكون بعد أيام قليلة ورقة جامعة لتوحيد كلّ قوى الثورة في بوتقة واحدة.

وأشار إلى أن باب التوقيع مفتوح على مصراعيه للجميع من قوى الثورة على الميثاق، ولا مانع سوى الاستثناءات الواردة في الميثاق، لافتاً إلى وجود فرصة للتعديل على الميثاق متى ما حدث توافق.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!