اتهام بالقتل.. حوادث وانسحاب.. بدايات مُخيفة للدوري السوداني!

 الخرطوم : الصيحة

انطلق عصر الثلاثاء قطار الدوري السوداني الممتاز في نسخته السابعة والعشرين، وتجيء بداية نسخة العام 2022، حافلة بالأحداث اللافتة، أحداث تتعلّق بالاتحاد المُنظم للبطولة، وأحداث ترتبط بالأندية المتنافسة، وأخرى بأطرافٍ مُشارِكة، منها ما يستأثر بالحسرة والأسف، وفيها ما يدعو للخوف، لكن أبرزها ما يستوجب معه الابتهال بدعاء لعدم حلول المصيبة! موقع “سبورتاق” رصد تلك الأحداث عبر التقرير التالي:

غياب البث وتدشين بائس

على الرغم من مبلغ الرعاية الضخم جزاء العقد المبرم بين الاتحاد السوداني، وشركة “كابيتال بلو سبورتس”، الا أن التدشين الذي سبق انطلاق صافرة قطار الممتاز بإستاد جبل أولياء، جاء بائساً وشحيحاً، واكتفى المُنظمون بلوحة كبيرة وُضعت على العشب، أمامها منصة خشبية مُهترئة للمتحدثين قبيل انطلاقة مباراة الخرطوم وكوبر، وسط حضور جماهيري ضعيف.

التدشين البائس لم يُحظ بالنقل التلفزيوني لحُسن حظه، لكن ليس حفل التدشين فقط، بل حتى مباريات الجولة الأولى جمعاء، اذ لم تتوصل الشركة المالكة لحقوق البث الى اتفاق مع القنوات الناقلة حتى الآن، فيما يرى مراقبون احتمالية غيابه الى الجولات الثلاث الأولى، وهو ما يحرم جماهير الكرة السودانية من متابعة الدوري وفرقها المُحببة.

حادث يؤدي الى وفاة

تعرضت بعثة فريق “الشرطة القضارف” يوم الاثنين الماضي الى حادث حركة وهي في طريقها الى بورتسودان تأهباً لمواجهة توتي في الدوري الممتاز، حيث اصطدم – بص – البعثة بأحد المواطنين، ليرتقي الى رحمة ربه متوفياً، وتقدمت بعثة الشرطة بعزائها لأهل المتوفي والذي قُوبل برضاء قدر الله.

اتّهام بالقتل

وفي حادثة مشابهة، تعرضت بعثة فريق “حي العرب” الى حادث غريب وهي في طريقها الى الأبيض، وتعود تفاصيله الى نشوب مشادة بين سائق – بص – البعثة، واحد سائقي سيارة ملاكي في الطريق، ليتطوّر الأمر الى – هرج – بحسب وصف إدارة نادي السوكرتا، تلقى على إثره المواطن الذي اشتبك مع سائق البص، ضربة بآلة حادة ألزمته العناية المكثفة بمستشفى علياء، ثم لينتقل بعدها الى الرفيق الأعلى، وترتّب على ذلك التحفظ على لاعبين من فريق “حي العرب” – حسين أفول – ومدافع الفريق – موسى – بالتهمة على ذمة التحقيق.

تشرد.. استقالات وانسحاب

اصدر نادي توتي المشارك في الدوري الممتاز بياناً مخيفاً، روى فيه تفاصيل معاناته بمدينة بورتسودان، النادي الذي أمضى موسماً واحدا بالدوري الممتاز، كشف عن فشل الاتحاد السوداني في توفير سكن للبعثة، الأمر الذي قاد نادي هلال بورتسودان الى استضافة جزءٍ من البعثة، كما كشف البيان، عن فقر النادي في توفير قوت اللاعبين، وذهب أبعد من ذلك إلى عدم قدرة الإدارة في توفير تذاكر العودة، وتقدمت ادارة نادي توتي باستقالات جماعية، وأعلنت عن انسحاب فريقها من البطولة بسبب العجز المالي.

معاناة الصحفيين تتجدد

مع بداية كل موسم، تستعد الأندية بالتحضيرات الفنية والبدنية تأهُّباً للمنافسة على العشب الأخضر، ومثلها يستعد الصحفيون، لبطولة الإرهاق الذهني والجسدي والعراك المستمر مع رجال أمن الملاعب او من ينوبهم عند مداخل الاستادات، بسبب التعنت غير المبرر في دخول الصحفيين، رغما عن ابراز البطاقات المُخصصة من قبل الاتحاد العام، لكن نسخة هذا العام ستبدو أكثر ارهاقاً، اذ لم يُصدر الاتحاد العام بطاقات التغطية الخاصة بالصحفيين حتى هذه اللحظة، وقد تجلّت المعاناة يوم أمس، إذ لم يُسمح بدخول مجموعة من الصحفيين لإستاد “جبل أولياء” بسبب البطاقات، الى أن تدخل السيد “بدر الدين الرشيد محمد علي” أحد المنظمين في اتحاد جبل أولياء وسمح بدخول المجموعة، مرحباً ومعتذراً ببشاشة نادرة قل لقاؤها عند منظمي النشاط الكروي بالبلاد تجاه الصحفيين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!