قيادات “دينكا نقوك” تُطالب بحل إشرافية أبيي وحصر أصولها

الخرطوم: عبد الله عبد الرحيم

طالبت الإدارة الأهلية والقيادات السياسية لدينكا نقوك، المجلس العسكري الانتقالي، بإقالة رئيس اللجنة الإشرافية المشتركة لمنطقة أبيي ــ جانب السودان، وحصر وضبط العُهد والأصول وتجميد الأرصدة والحسابات الخاصة باللجنة، وتكليف المراجع العام بمراجعة القوائم المالية، وتكوين لجنة مشتركة من أبناء دينكانقوك والمسيرية بذات الروح الوطنية، للإشراف على قضية أبيي، والقيام بدورها الإيجابي لإيجاد حل سلمي وعادل، وقطع الطريق أمام المحاولات التصعيدية لقيادات النظام البائد.

وطالب بيان للقيادات أمس، بضرورة جمع السلاح من أيدي مليشيات المؤتمر الوطني الذين يروّعون المواطنين العُزل بالمنطقة، ودعا لممارسة الحكمة وعدم الانزلاق لمخططات إشعال خلافات في علاقات دينكا نقوك والمسيرية. وحث المجلس العسكري بضرورة حسم قضية أبيي بأسرع وقت ممكن. وأكد أن سودانية أبيي وإنسانها لا ينكرها إلا مكابر. وأشار البيان للحالة البائسة للمنطقة بعد مقتل السلطان كوال دينق ناظر عموم عشائر دينكا نقوك التسع في مايو 2013م. وأكدت عشائر دينكا نقوك سعيها بالحسنى لتقريب وجهات النظر والحفاظ على تماسك مجتمعات المنطقة ووحدة البلاد. ودعت للمحافظة على الخطوات التي تحققت في تمثيل أبناء دينكا نقوك في اللجنة الإشرافية المقبلة لمد جسور الثقة مع جميع المواطنين في أبيي.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!