الحرية والتغيير تعقد إجتماعاً طارئاً بشأن مواكب 19 ديسمبر

الخرطوم- الصيحة
قال المكتب التنفيذي لقوى الحرية والتغيير، إنه عقد اجتماعاً طارئاً مساء اليوم بالخرطوم، لتقييم تطورات مواكب 19 ديسمبر، التي وصفها بأنها تشكل علامة فارقة في نضال الشعب.
ودعت الحرية والتغيير في بيان صحفي، الشعب لمواصلة تصعيد المقاومة حتى تسليم السلطة للشعب، ودعت القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى لعدم التعرض للجماهير المستمسكة بسلميتها والتزام جانب الشعب.
وقالت إن قوى الحرية والتغيير ستواصل عملها لبناء أوسع جبهة شعبية موحدة لهزيمة الانقلاب، وأكدت دعمها الدعوات المتواصلة للجان المقاومة في استخدام كافة وسائل التصعيد الجماهيري من اعتصامات ومواكب وعصيان وإضراب سياسي، مع التزامها الكامل بالمساعدة في خلق أوسع توافق حولها بين قوى الثورة والتغيير.
ودعا البيان، المجتمع الإقليمي والدولي وأحرار العالم للتضامن مع الشعب السوداني في ثورته المجيدة، ونادت الشعب بلفظ كل دعاوى التقسيم، وقالت إن النصر القريب رهين بوحدة قوى الثورة، ودعت كل قوى الثورة والتغيير للانتظام في أوسع جبهة شعبية لبناء وطن جديد.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!