معتصم محمود يكتب : مبروووك للفلول.. تم تدمير الصقور!!

 

نعم مبروووك للفلول، نجح المخطط بامتياز وتم تدمير منتخب الصقور أو منتخب برقو وشداد كما يدعون.

نجح المخطط وبات في امكانهم تشكيل لجنة المنتخبات كما يحلو لهم.

الآن بات من حق الفلول القول: هذا هو منتخب برقو وشداد يخسر بالأربعات وينهزم بالخمسات.

من حقهم القول: سنمارس الحل والتشتيت ونأتي بمن نريد، عطا المنان مكان برقو والكاملين محل رحمة.

ادخلوا كل من يحب السفر ويعشق الدولار، هاتوا مازدا تلاتات مكان الخواجة ومحسن بديلاً لبخيت.

محسن بالذات الأكثر إلحاحاً للحاق بالمنتخب ولن ينتظر الكاميرون، إنه يريد اللحاق بمباراة لبنان.

هاتوا كل الذين كتب جهاز الأمن تقريراً مفصلاً عن مُخالفاتهم السلوكية (التقرير موجود بالاتحاد وهناك نسخة بصحيفة النهضة الإلكترونية).

بدأ تنفيذ مخطط هدم المنتخب منذ أول يوم للفلول بالاتحاد وذلك بالتماطل في إعادة المنتخب من المغرب.

تركوهم يُواجهون مصيرهم لعدة أيام حتى نجح خالد بخيت بإعادة البعثة عبر تركيا.

بالخرطوم بدأ الفصل الثاني من المُضايقات بالتسويف في مستحقات اللاعبين التي لم ينالوها حتى اليوم.

الفصل الثالث بدأ من طائرة الدوحة المحتشدة بكل أعداء المنتخب من إداريين وإعلاميين وتجار انتخابات.

رفقة عدائية كريهة بالطائرة وحشد غير مبرر بفندق اللاعبين!!

جهد شداد وبرقو في (3) سنوات تم هدمه في (3) أسابيع لا غير.

الصقور التي نهشت غانا وسلخت جنوب افريقيا باتت تخسر بالخمسات!!

شباك الصقور التي ظلت عصيّة على غانا وجنوب أفريقيا، استقبلت (9) أهداف في مباراتين!!

نفس الحارس والدفاع والمدرب الذين حققوا اغلى الانتصارات ها هم يتلقون أقسى الهزائم فما الذي تغيّر؟

تغيرت فقط الإدارة، غاب شداد وبرقو واتى معتصم، عطا المنان وبقية شلة الخراب!!

برقو الذي ظل يقف بنفسه على كل مطلوبات المنتخب حلّ محله ما لا يعرف غير العربية!!

مندوبة الفيفا بالدوحة طلبت مقابلة رئيس بعثة السودان للاعتذار عن خطأ فحص كورونا فإذا به يأتي بمترجم ليفهم حديث مندوبة الفيفا!!

مندوبة الفيفا لم تقل سوى (عفواً هناك خطأ) فهل تحتاج هذه لمترجم يا عزيزي طه فكي؟!

كل القيادة الجديدة للفلول لا سيما نواب الرئيس يعانون عجزا بائنا في الإنجليزية فكيف الحال في المؤتمرات الدولية؟!

أقالوا حسن أبو جبل الذي يحمل الدكتوراه ويجيد الإنجليزية والفرنسية والبديل لا يجيد أياً منهما!!

اختاروا موظفة غلبانة حتى يمرروا من خلالها كافة المخططات التي رفضها أبو جبل.

ترى هل توافق (غادة) على مُخاطبة شداد بذلك الأسلوب الكريه الذي رفضه أبو جبل؟!

عموماً هذا المسلسل القمئ في نهاياته وعما قريب يصدر القول الفصل.

عما قريب وقريب جداً تقول كاس كلمتها وتتكفّل الفيفا بالباقي.

 

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!