التربية تبحث معالجة أسباب تأخير بداية العام الدراسي بالجزيرة

الخرطوم- الصيحة

بحث وكيل وزارة التربية والتعليم المكلف محمود الحوري في اجتماع بمكتبه, معالجات أسباب تأخير بداية العام الدراسي بولاية الجزيرة، وذلك بحضور والي الجزيرة المكلف إسماعيل عوض الله العاقب وعددٍ من رموز الإدارات الأهلية بالولاية.

وتناول الاجتماع, أسباب تأخير بداية العام الدراسي في الولاية بسبب تأخير استحقاقات المعلمين، وأكّد الوالي المكلف الحرص على مُتابعة حقوق المعلمين والمتأخرات المالية والعمل على حلحلة كل المشاكل التي أدّت إلى تأخير العام الدراسي مع الوزارة الاتحادية ووزارة المالية.

إلى ذلك, أمّن وفد الإدارات الأهلية بالجزيرة على ضرورة الإسراع في مُعالجة معوقات بداية العام الدراسي، مُؤكِّدين وقوفهم ودعمهم التام لجهود استقرار العملية التعليمية.

في السياق, أكد وكيل وزارة التربية والتعليم المكلف محمود الحوري, اهتمامه ببداية العام الدراسي بولاية الجزيرة، مُبيناً متابعته الجادة مع المركز للإسراع في فتح المدارس واستقرار الدراسة.

كما أكّد الوالي المكلف أنّ يوم الأحد المُقبل هو موعد لبداية العام الدراسي للفصول النهائية (الثالث والثامن)، وذلك عقب الاجتماع مع وزارة التربية الاتحادية ووزارة المالية والتعهُّد بدفع استحقاقات المعلمين في الولاية بأسرع ما يُمكن.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!