غرفة طوارئ بوسط دارفور لمُتابعة العمل بالمُؤسّسات الحكومية

 

زالنجي ـــ الصيحة

عَقدَ والي ولاية وسط دارفور المكلف سعد آدم بابكر, سلسلة من الاجتماعات شملت مجلس وزراء الولاية ولجنة أمن الولاية تم من خلالها تكوين غُرف طوارئ لترتيب ومتابعة وضمان استمرارية العمل بكل مؤسسات الحكومة في الولاية, وذلك عقب القرارات الأخيرة التي اتخذها القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان.

وأوضح الوالي المكلف بحسب (وكالة السودان للأنباء) أنّ غُرف الطوارئ التي تم تكوينها تعمل على متابعة الاحتياجات المعيشية الضرورية للمواطن بالولاية مثل توفير الدقيق والكهرباء والمياه.

وفيما يتعلق بالجانب الأمني, أشار إلى أنّ اجتماعات مُكثّفة انعقدت مع لجنة أمن الولاية والمديرين التنفيذيين بالمحليات لتدارك أيِّ موقف قد يخرج عن المُعتاد وذلك بتأمين المواقع الخدمية ومراجعة نسبة الأداء بالمؤسسات. وقال إنّ الأجهزة الأمنية بالولاية تعمل بانسجامٍ تامٍ, الأمر الذي أدّى إلى استقرار الوضع بالولاية، وأكد أن القانون كفل للجميع حرية التعبير عن رأيهم بالطرق السلمية، مُشيراً إلى استقرار العمل بالقطاع الصحي في الولاية, فضلاً عن استقرار الدراسة بجميع محليات الولاية، ودعا المواطنين للعمل من أجل حفظ الأمن والاستقرار.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!