أردول: هنالك أشخاص يريدون السيطرة على “الانتقالية” دون الآخرين

الخرطوم: فاطمة علي- 24 اكتوبر 2021م

اتهم القيادي بقوى الحرية والتغيير “منصة التأسيس” مبارك  أردول، أشخاصاً- لم يسمهم- بأنهم يريدون السيطرة على الفترة الانتقالية دون الآخرين، واستهجن في الوقت ذاته تسمية اعتصام القصر باعتصام الموز، وصوّب اتّهامات لسياسيين وصفهم بالكبار، قال إنهم بدأوا في بث خطاب الكراهية.

وقال أردول خلال مُخاطبته، ندوة سياسية عن الراهن السياسي باعتصام القصر اليوم، إن هناك أشخاصاً أرادوا محاصرة الاعتصام، وشدد على ضرورة أن يكون الحكم بالتراضي، وأضاف “الكتوف اتلاحقت بالصاح ليس باللولوة”، وأشار إلى أن مجموعة الأربعة أحزاب تريد أن تتحكّم حتى نهاية فترة الانتقالية، وقال “لو تركنا مجموعة الأربعة سوف نمكث ٣٠ سنة أخرى”، وأضاف “نرفض السيطرة وأعلنا ميثاق توافق وانتقال سلس للسلطة وصولاً للانتخابات”، وقال أردول “من يصفوننا بالفلول وقّعنا معهم ميثاق الفجر الجديد، ونداء السودان وميثاق الحرية والتغيير”، ودعا إلى عدم المُزايدة على العسكريين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!