مركزي قحت”: اجتماعات حمدوك مع الفرقاء لم تُحقِّق اختراقاً

 

الخرطوم ـــــ الصيحة

قال عضو المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير أحمد حضرة، إن اجتماع “مركزي قحت” مع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، لم يُحقِّق أي اختراق فيما يتعلق بالتوافق مع المجموعة السياسية الأخرى “قاعة الصداقة”.

وذكر عضو المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير أحمد حضرة، بحسب “الترا سودان”، أن الاجتماعات التي عقدها حمدوك مع الكتلتين السياستين لم تُحقِّق الاختراق المطلوب لإنهاء الأزمة. وأعلن حضرة أنّ المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير يرفض حل الحكومة الانتقالية، موضحًا أن من يزعمون الإقصاء, ممثلون في أعلى السلطة الانتقالية يتقلدون مناصب في الحكومة الانتقالية والمؤسسات الحكومية, ورأى حضرة أن ما يحدث حاليًا محاولة لتصفية الثورة الشعبية، وقال إن المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير على استعداد لتوسيع قاعدة الانتقال وفق أهداف التحول الديمقراطي وليس إشراك فلول النظام البائد. وأكد حضرة أن الوضع الراهن لا يحتمل فرض أجندة أي طرف ويجب أن تحتكم الأطراف إلى الوثيقة الدستورية وحل القضايا الخلافية باللجوء إلى شركاء الفترة الانتقالية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!