الإعدام لنظامى إغتصب طفلة بدارفور

نيالا _ حسن حامد
قضت محكمة الطفل بمدينة نيالا بولاية جنوب دارفور برئاسة القاضي مولانا ياسر عثمان محمد الحكم بالإعدام شنقا حتى الموت لضابط صف برتبة “عريف” يتبع لقوة نظامية قام بإغتصاب طفلة تبلغ من العمر تسعة سنوات.
وإستندت المحكمة في قرارها على نص المادة ٤٥/ ب من قانون الطفل السودانى للعام ٢٠١٠م.
وشهدت ساحة المحكمة تدافع كبير لذوي المجني عليها والمهتمين بحقوق الأطفال الذين سجلوا أصوات إشادة بالقضاء السودانى بتحقيق العدالة للأطفال، مطالبين بإنزال أقصى العقوبات لكل من يرتكب جرما فى حقل الأطفال حتى تكون عظة لكل من يحاول الإعتداء على الطفل.
ووقعت الجريمة فى منطقة “دربات” بمحلية شرق جبل مرة بتاريخ ٧/ ١/ ٢٠٢١م الخامسة عصرا عندما ذهبت الطفلة وشقيقتها الصغري لجلب الحطب للمنزل وفى منطقة غابية وبعد تجهيز الحطب والتحضير للعودة إلى المنزل أوقفهم المتهم الذي يرتدى بنطال القوات المسلحة وفنيلة حيث أمر الطفلة الصغري بالذهاب بحمارها إلى المنزل وقام بإحتجاز شقيقتها الكبري إبنة التسعة سنوات مهددا إياها بالقتل إذا حاولت التحرك بعد أن أمر الأخرى بالتحرك الفورى ومن بعدها مارس جريمته البشعة فى حق الطفل وبعد أن وصلت الطفلة الصغري إلى المنزل بعد أكثر من نصف ساعة أخطرت أسرتها بذلك وتنادى الأهالي وذهبوا للموقع ووجدوا الجانى يمارس فعلته بالطفلة وعندما قام بالهروب طارده الأهالي حتى وصل بوابة قيادة الجيش بمنطقة دربات ومن بعدها قامت قيادته بتسليمه للعدالة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!