ما تكلم زول:

فرصة ذهبية:

الشاعر الكبير الذي كتب أروع الأغنيات التي عطّرت وجدان الشعب السوداني ..هذا الشاعر برغم رقته وعفويته وطيبته ولكن اتخذ موقفاً قوياً من الفنان الشاب الذي ردّد إحدى أغنياته دون إذنه .. الشاعر الكبير (لقاها فرصة) لأنه يمقت صوت هذا المغني ويعتبره من الذين أفسدوا ذوق هذا الشعب.. شاعرنا رفع قضيته ورفض التنازل ولكن الفنان الشاب (يوماتي مُرسِّل زول واسطة).. يا حبيبنا أدفع بس تاني ما في حل وسيب الجرسة.

الفنانة والأموال:

الفنانة التي أقامت تجربة قبل أيام في أحد مسارح مدينة أم درمان يقال بأن عدد الحضور لم يتجاوز أصابع اليد الواحد .. ويقال إن الموسيقيين الذين قاموا بالعزف معها في الفرقة المصاحبة كان يضحكون عليها بسبب ضعف صوتها ومساخة الأغنيات والأشعار التي قدمتها .. وقالوا إنهم كانوا يبحثون عن (العداد) ولا شئ سواه .. ولكن البعض مازال يسأل عن مصدر الأموال التي أقامته بها الليلة.

دي دايرة ليها صلعة يا اخوانا؟!

مشكلة الحضانة:

الفنانة الشابة ذات الملامح والتقاطيع الجميلة .. يقال والعهدة على الراوي بأنها بصدد الزواج للمرة للثانية ولكنها مترددة بسبب الطفلين اللذين في حضانتها بعد ان تجاوزا سن الحضانة المحددة شرعاً بعدد سبع سنوات للولد وتسع سنوات للبنت .. والفنانة لا تريد ان تفقد ابنيها خاصة بعد أن علمت بنوايا والدهما الذي يتحين الفرصة لضم الابنين.

قرار صارم من صحفي:

الصحفي الشاب الذي كان يحرر الصفحة الفنية في تلك الصحيفة قرر قراراً نهائياً بأن يترك العمل بها بعد أن واجهت صعوبات كبيرة في صرف مستحقاته الشهيرة .. حيث ظل الصحفي الشاب يُطارد مستحقاته لزمن طويل دون ان يحصل عليها .. الصحفي الشاب قال للمقربين منه عملي بتلك الصحيفة كان قراراً خاطئاً وخطوة غير محسوبة وهو يتحمل تبعاتها وجروحها .. بعد ان ظن الخير في مالك الصحيفة ولكنه خُذل فيه ولن يعاود المطالبة مرة أخرى بمستحقاته طرف الصحيفة الرياضية ذات الانتماء المحدد.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!