الشرطة تُحقِّق في مقتل ضابط على يد أحد منسوبيه بشمال كردفان

بارا- الصيحة
توفي النقيب شرطة إبراهيم أحمد ود كبير- (59) عاماً، عقب إسعافه للمستشفى، متأثراً بطعنات سددها له أحد منسوبيه إثر نقاش بينهما بقشلاق بارا في شمال كردفان.
وقال مدير شرطة ولاية شمال كردفان اللواء شرطة حقوقي عمر بابكر عمر آدم في تصريح صحفي أمس، إن الحادث وقع بسبب نقاش بين المجني عليه والمساعد (أ. أ. م)- (40) عاماً في منزل المجني عليه بقشلاق بارا، حيث استل المساعد سكيناً كان يحملها وسدّد بها عدة طعنات للمجني عليه وأصاب إحدى كريماته كانت موجودة بالمنزل لحظة وقوع الحادث، وجرت عملية إسعاف النقيب الفقيد وكريمته لكن كافة محاولات إسعافه لم تنجح وتوفي لرحمة مولاه، وأضاف مدير شرطة الولاية، أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة بدائرة الاختصاص، بجانب تشكيل لجنة تحقيق إدارية لمعرفة أسباب الحادث والوصول للحقيقة كاملة

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!