محتجون يغلقون أبواب منظمة الغذاء العالمي بالفاشر

الفاشر: محمدزكريا

أغلق عشرات المحتجين المفصولين من برنامج الغذاء العالمي بولاية شمال دارفور أمس ”الأربعاء“ أبواب منظمة الغذاء العالمي في مدينة الفاشر احتجاجًا على تأخر صرف مستحقات مالية منذ العام 20011م.

ونظم هولا۽ المحتجون قبل عدة اشهر أعتصاماً أمام مقر المنظمة تم من خلاله نصب صيوان للاعتصام أمام بوابة المقر بحي الدرجة الأولى غرب المدينة، حيث أقاموا فيها أيامهم الــ 93 دون أن تعترضهم أي جهة من الجهات كما سبق أن نفذ هؤلاء المعتصمون وقفات احتجاجية عدة أمام المقر سلموا من خلاله مذكرات احتجاجية متتالية للمنظمة بالفاشر والخرطوم وروما إلا أنهم لم يتلقوا أي ردود واضحة حيال القضية.

وقال أحد منظمي الاعتصام يدعى عبد الله لـــ الصيحة : أن بعض  المعتصمين المححتجين أغلقوا اليوم  جميع بوابات المقر احتجاجاً على تجاهل المنظمة والجهات الرسمية لقضيتهم  وأوضح أن الاعتصام أمام المقر يدخل الأربعاء يومه الـ 93 وقال إن حوالي 160 موظفاً من العاملين في الحراسات تم فصلهم تعسفياً من البرنامج في العام 2011م وذكر أن المفصولين موزعون في كل من مدن نيالا والفاشر والجنينة حيث قرروا في وقت سابق إرسال وفد الى الخرطوم جلست مع وزارة الخارجية والمدير الإقليمي للمنظمة بشأن إيجاد حل جذري لقضيتهم الأمر الذي لم يتم بعد، وقال إن مطالباتهم تتمثل في بدل مبيت للعاملين ليلاً وساعات عمل إضافية بجانب راتب ستة اشهر كتعويض للفصل التعسفي وفق العقد المبرم بينهم مع المنظمة.

وكان والي الولاية الجنرال نمر محمد عبد الرحمن قد زار موقع الاعتصام في وقت سابق برفقته عدد من المسوولين حيث اطمأن على سلمية الاعتصام كما تفقدهم المدير الاقليمي للمنظمة والذي وعد بمعالجة القضية خلال أيام الأمر الذي لم يتم بعد.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!