عرض فيديو بالمحكمة يكشف تعرُّض الشهيد محجوب التاج لاعتداء وحشي

الخرطوم ــ محمد موسى

أظهر فيديو بالمحكمة أمس، اعتداء منسوبين لجهاز المخابرات العامة بالضرب على الشهيد محجوب التاج، بالخراطيش أمام جامعة الرازي بالخرطوم في يناير من العام 2019.

ويُواجه (11) من منسوبي جهاز المخابرات العامة بينهم ضباط برتب مُتفاوتة، الاتهام على ذمة مقتل الشهيد محجوب التاج خلال تظاهرات انطلقت بالجامعة في يناير 2019.

وانتابت حالة من الهستيريا والبكاء والصراخ، أسرة الشهيد محجوب التاج، على رأسهم والدته وشقيقته وذلك إثر مُشاهدتهم مقطع فيديو مستند اتّهام في القضية عُرض أمام المحكمة يظهر من خلاله وبصورة واضحة اعتداء مجموعة من منسوبي الأمن ترتدي الزي الرسمي بالضرب المُبرح على الشهيد.

وكشف المحقق الثاني وكيل ثاني النيابة أحمد التني، للمحكمة الخاصّة والمُنعقدة بمحكمة مخالفات الأراضي بالديم برئاسة القاضي زهير بابكر، بأن مستند اتهام (6) مُحتوى الفيديو تم الحصول عليه من كاميرا تتبع لفرع بنك العمال الوطني فرع جامعة الرازي، قامت برصد كل ما دار يوم الحادثة حيث ظهر بالفيديو هرولة مجموعة من طلاب وطالبات جامعة الرازي عقب حضور (5) من سيارات الدفع الرباعي التي تتبع لجهاز الأمن وترجّل من على متنها عدد من منسوبي جهاز المخابرات العامة وهم يحملون الخراطيش وقاموا بمطاردة الطلاب والاعتداء عليهم بالضرب، وحاول الشهيد محجوب التاج، التدخل لحماية زميلاته الطالبات ومدافعاً عنهن، حينها انهال عليه بعض من منسوبي جهاز الأمن بالضرب حتى سقط على الأرض وأُغمي عليه – إلا أنهم واصلوا في ضربه بالخراطيش.

في ذات الوقت، كشف المتحري بأنّ المُتّهميْن الأول والثاني، وقبيل ضمهما متهمين في البلاغ أفادا بأنهما عثرا على الشهيد ساقطاً على الأرض وقاما بإسعافه لمستشفى الأمل التابع للأمن لتلقي العلاج.

من جهته، قرّر قاضي المحكمة إحالة المتهم الثاني في القضية ضابط برتبة عقيد معاش بجهاز المخابرات العامة إلى السجن القومي كوبر بدلاً من التحفظ عليه بمُعتقلات جهاز الأمن برفقة المتهمين الآخرين قيد الخدمة، وذلك بعد أن اتّضح للمحكمة خلال تسجيلها لبياناته الشخصية بأنه عقيد معاش وليس بالخدمة، وأشارت المحكمة إلى أن العدالة تقتضي المساواة بين الجميع لا سيما وأنّ المتهمين الـ(10 و11) نظاميان بالمعاش من جهاز الأمن ومتحفظ عليهما بسجن كوبر على ذمة إجراءات القضية.

وحَدّدَت المحكمة، جلسة الاثنين المقبل لمُواصلة مُناقشة المحقق الثاني في القضية.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!