مصادرة مليون ريال سعودي وآلاف الدراهم مهربة عبر المطار

 

الخرطوم: محمد موسى

أمرت المحكمة أمس، بمصادرة مليون ريال سعودي وعملات أخرى من شاب ضُبط  بمطار الخرطوم الدولى في محاولته تهريبها خارج البلاد.

وغرمت محكمة الارهاب (2) بمجمع محاكم الخرطوم شمال برئاسة القاضى محمد سرالختم، الشاب المدان مبلغ (100) ألف جنيه على ذمة إجراءات القضية مع الأمر بمصادرة (1.065.500 ) ريال سعودي، الى جانب مصادرتها أيضا مبلغ (31) ألف درهم إماراتي وهي المبالغ التي ضبطت بحوزته بواسطة سلطات جمارك مطار الخرطوم في طريقه لتهريبها للخارج.

وأدانت ذات المحكمة الشاب بمخالفة نصوص المادتين (198 -199) من قانون الجمارك المتعلقة بالتهريب ومخالفته كذلك لنص المادة (6/ ب) من لائحة التعامل بالنقد الأجنبي التي تتعلّق بتهريب العملات، وذلك لعدم وجود أي مستندات رسمية تخول له حيازة الأموال المضبوطة والمغادرة بها لخارج البلاد.

وتعود تفاصيل القضية بحسب الاتّهام، إلى أنّ سلطات جمارك مطار الخرطوم تمكّنت من القبض على المتهم وبحوزته مليون ريال سعودي مُخبأة بطريقة احترافية حاول تهريبها للخارج ليتم القبض عليه وتدوين بلاغ في مُواجهته ووضع المبالغ المَضبوطة كمعروضات في البلاغ، وبعد اكتمال التحريات، أحالت النيابة أوراق البلاغ الى المحكمة للفصل فيه.

الجدير بالذكر أن الاتهام في القضية عن هيئة الجمارك مثله العقيد حقوقي علي محمد علي، فيما مثل الدفاع عن المتهم المحامي عقيد بالمعاش بهيئة الجمارك د. مصطفى محمدين العوض.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!