موسكو: السودان لم ينسحب من اتفاق القاعدة الروسية في البحر الأحمر

 

موسكو- وكالات

أعنت روسيا، ان السودان لم ينسحب من اتفاق لإقامة منشأة بحرية روسية في ساحل الأحمر.

وقال نائب وزير الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف بحسب ما نقلت وكالة (انترفاكس للأنباء) الروسية أمس، إن السودان لم ينسحب، وأضاف (أعتقد أنه يمكن دائماً التوصُّل إلى حل وسط). وأضاف: (لم يستنكروا الاتفاق ولم يسحبوا توقيعهم.. اكتفوا بالقول إن بعض الأسئلة ظهرت).

وكانت الحكومة الانتقالية قد صرحت في وقت سابقٍ من هذا الأسبوع، أنها ستعيد النظر في اتفاق لاستضافة قاعدة بحرية روسية على ساحل البحر الأحمر.

يُذكر أنّ الاتفاق توصّل إليه الرئيس عمر البشير قبل الإطاحة به في انتفاضة شعبية عام 2019.

وكانت مسودة اتفاق مع الخرطوم صَادَقَ عليها رئيس الوزراء الروسي، كشفت أن روسيا تعتزم إنشاء قاعدة بحرية في البحر الأحمر بالسودان لتزويد أُسطولها بالوقود.

وتنصّ هذه الوثيقة الأولية على إنشاء “مركز دعم لوجستي” في السودان يُمكن من خلاله تأمين “تصليحات وعمليات التزويد بالوقود واستراحة أفراد طواقم” البحرية الروسية.

وتنصّ مسوّدة الاتفاق أيضاً على أنّه يحق لروسيا أن تنقل عبر مرافئ ومطارات السودان “أسلحة وذخائر ومعدات” ضرورية لتشغيل هذه القاعدة البحرية.

ويُشير النص إلى أن الاتفاق سيكون نافذاً لمدة 25 عاماً، بعد تجديد تلقائي بعد مُرور عشر سنوات إذا لم يطلب أيٌّ من الطرفين إنهاءه مُسبقاً.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!