افتتاح أول مصنع حديث لتقاوي القطن بالقضارف

 

الخرطوم- الصيحة

أعلنت مجموعة محجوب أولاد، عن اكتمال الترتيبات لافتتاح أول مصنع لتجهيز تقاوي القطن بالقضارف بصورة حديثة، وأوضحت أن المصنع يوفر بذور القطن للزراعة بتحضيرها بطريقة ميكانيكية بدلاً من الطريقة التقليدية. وأكدت المجموعة أن المصنع يعتبر إضافة حقيقية لتعزيز وتطوير زراعة القطن وإنتاجيته بالقطاعين المطري والمروي.

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة، وجدي ميرغني محجوب في تصريح صحفي، إن المصنع يحل مشكلة تحضير التقاوي بالطريقة اليدوية التي تصحبها مخاطر كبيرة في استخدام الكيماويات، بالإضافة إلى عدم جودة المُنتج، حيث يُوفِّر المصنع تقاوٍ حديثة، كامل عمليات تجهيزها تتم ميكانيكاً (تنظيف البذرة، المعالجات، الخلط بالكيماويات بتجهيز كامل)، مؤكداً أن التحضير الحديث للبذرة يجعل كل حبة منها صالحة للزراعة، وأضاف ميرغني: بافتتاح مصنع التقاوي تكون بذلك اكتملت حلقات إنتاج القطن، وذلك بعد إنشاء مصنع الحوري الذي يوفر عمليات “الحليج” و”التزغيب” والآن هذه هي المرحلة الثالثة (تصنيع التقاوي) محلياً بصورة حديثة، لافتاً إلى أن المرحلة الأخيرة التي تبقت لهم حسب خططهم الاستراتيجية في المجموعة تصنيع الخيط بإنشاء مصانع الغزل والنسيج، وأردف تكون بذلك اكتملت حلقات إنتاج وتصنيع القطن. وأشار وجدي ميرغني إلى أن القضارف حققت إنتاجاً عالياً في القطن بالزراعة المطرية هذا الموسم تفوّقت به على مشاريع (الجزيرة، الرهد وحلفا)، وأفاد أن مصنع تقاوي القطن يعد الأول من نوعه بالقضارف، وزاد “إنه ينتج تقاوٍ مضمونة من الأصناف المجازة والمُتداولة لدى المزارعين”، وأبان أنّ التحضير الجيد للبذرة بالمصنع الحديث يجعل كل حَبّة صالحة للإنبات، وتابع “تمّت إضافة ماكينات تحليل القطن وأصبح يصدر شهادات الجودة والنوعية والتي تساعد في قبول الأقطان في السوق الدولي”، منوهاً إلى أن الخبراء يعملون ليلاً ونهاراً لدخول المصنع حيز الإنتاج في غضون شهر بعد أن اكتملت كل التجهيزات.

 

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!