إثيوبيا: لا توجد قوة قادرة على تعطيل الملء الثاني لسد النهضة

أديس أبابا- وكالات
أعلنت وزارة الخارجية الإثيوبية، أن بلادها ستبدأ تشغيلاً تجريبياً لتوليد الطاقة في سد النهضة الإثيوبي خلال موسم الأمطار المقبل، وأوضح أن الاستعدادات جارية حالياً للملء الثاني لخزان السد.
وقالت الوزارة في بيان أمس: (لا يمكن لأي قوة أن تعطل الجهود الجارية لملء السد وسير العمل، بما يتماشى مع ملء وتشغيل المشروع).
وتأتي التصريحات الإثيوبية رداً على حديث وزير الخارجية المصري، سامح شكري، الذي قال إن تحركات إثيوبيا لاستئناف ملء السد في الأشهر المقبلة لن تؤثر سلباً على إمدادات مصر من المياه.
وقال المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية، دينا مفتي، في مؤتمر صحفي صباح أمس: (نرحب بتصريحات وزير الخارجية المصري سامح شكري حول عدم تأثر مصر بعملية الملء الثاني، وهو الموقف الذي كنا نؤكده مسبقاً). وأضاف: (جملة مراحل ملء سد النهضة هي سبع مراحل، ونؤكد أنها لن تلحق أي ضرر بدولتي المصب). وتابع: (التصريحات الإيجابية المصرية حول عملية الملء الثاني وإن تأخّرت، لكنها تُصب في مصلحة البلدان الثلاثة).
وقال شكري في مقابلة مع إحدى القنوات التلفزيونية المحلية: (يمكن للمصريين أن يطمئنوا إلى أن لدينا إمدادات مياه كافية في خزان السد العالي). وحذر شكري من أن (مصر لن تألو جهداً في الدفاع عن مصالحها المائية واتخاذ الإجراءات للحفاظ عليها إذا استخدمت أديس أبابا السد الضخم لأي غرض آخر غير الغرض الأصلي منه – توليد الكهرباء).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!