مبعوث أمريكي يصل الخرطوم للتوسُّط بشأن أزمة سد النهضة

 

الخرطوم ـ الصيحة

وصل الخرطوم، أمس الجمعة، المبعوث الأمريكي للقرن الأفريقي، جيفري فيلتمان، في زيارة رسمية تستغرق يومين، لإجراء مباحثات حول أزمة سد النهضة والتوترات الحدودية بين السودان وإثيوبيا.

وتأتي زيارة المبعوث بعد يوم من انتهاء زيارة استمرت ثلاثة أيام لعضوي الكونغرس الأمريكي كريستوفر كوكز وكريس فان هولن للسودان، حيث بحثا ذات الملفات، كما زارا معسكرات اللاجئين الإثيوبيين بالقضارف.

ويجري جيفري فيلتمان الذي استقبلته وزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي أمس، مباحثات مع رئيس مجلس السيادة ورئيس الوزراء ووزيري الخارجية والري والموارد المائية. وتتناول المباحثات، قضية سد النهضة والتوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا.

وأفادت وزارة الخارجية الأمريكية، هذا الأسبوع، بأن المبعوث الأمريكي الخاص للقرن الأفريقي سيزور مصر وإريتريا وإثيوبيا والسودان لبحث تسوية سَلمية في المنطقة، وستستمر زيارة فيلتمان للمنطقة في الفترة من 4 إلى 13 مايو.

وتُطالب الخرطوم باتفاق قانوني ملزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة قبل شروع إثيوبيا في الملء الثاني في يوليو القادم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!