والي البحر الأحمر يدعو الشرطة لمزيد من الجهد للحد من جرائم التهريب

الخرطوم: الصيحة

كشف والي ولاية البحرالأحمر عبد الله شنقراي، عن مشاكل تواجه ولايته الحدودية تتمثل في مخاطر الحوادث المرورية وجرائم التهريب .

وقال شنقراي بحسب (المكتب الصحفي للشرطة) إن ولايته لموقعها الجغرافي باعتبارها ولاية حدودية تحتاج إلى بذل مزيد من الجهود  للحد من مخاطر  الحوادث المرورية، إضافة إلى  مشكلات جرائم التهريب، داعيًا إدارة السجل المدني الى توفير الحقائب  المتحركة لأقسام السجل المدني بالولاية، وأثنى شنقراي، على أداء منسوبي  الإدارة العامة للمرور، وطالب  بتحسين بيئة العمل حتى ترتقي وتصل الى الخدمات بالعاصمة القومية الخرطوم، وطالب ببناء إدارة شاملة تشمل جميع خدمات الشرطة التي تقدم للمواطنين بـ(مجمع خدمات الجمهور) يضاهي مجمعات خدمات الجمهور بالعاصمة.

من جانبه وقف مدير الإدارة  العامة للمرور اللواء شرطة حقوقي د.  مدثر نصر الدين عبد الرحمن، ميدانياً على طرق المرور السريع بالولاية مجدداً اهتمام إدارته بتذليل كافة العقبات والمشاكل المرورية.

في الوقت ذاته سجل الوفد زيارة لرئاسة شرطة ولاية البحر الأحمر والتقى بمدير شرطة ولاية البحر الأحمر اللواء شرطة حقوقي  أمير عبد المنعم فضل، الذي أكد قدرة الشرطة على معالجة كافة  العقبات التي تهدد مجتمع الولاية، وذلك خلال اجتماع وافٍ  للوقوف على مجمل  الأوضاع الأمنية والجنائية  بالولاية والتطرق بالنقاش لأداء  الإدارات المتخصصة  بالولاية، مشيدًا في ذات الوقت بمستوى أداء منسوبى المرور والجوازات والسجل المدني  ودورهم في تقديم خدمات شرطية متميزة .

الجدير بالذكر أن زيارة مديري الإدارات العامة للمرور والجوازات والهجرة والسجل المدني للولايات الشرقية تفقدوا خلالها ولايات القضارف وكسلا والبحر الأحمر وانتشار  القوات بطرق ومعابر المرور السريع بجانب مراكز استخراج الأوراق الثبوتية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!