البرهان: القوات المسلحة لا ترغب في الانقلاب  

أكد أن الدعم السريع جزء من الجيش

الخرطوم- الصيحة

قطع رئيس مجلس السيادة الانتقالي، القائد العام للقوات المسلحة، الفريق أول ركن، عبد الفتاح البرهان، بأن القوات المسلحة لا ترغب في الانقلاب وتغيير الحكومة، بل  تعمل في حماية المرحلة الانتقالية وصولاً إلى الانتخابات.

وأضاف البرهان خلال مخاطبته وداع قوات درع الصحراء من قوات الدعم السريع بالكلية الحربية أمس، إن قوات الدعم السريع قدمت نماذج تحتذى بها في خدمة المواطنين والشعب السوداني، مبيناً أن الدعم السريع عملت منذ إنشائها لصالح الشعب السوداني وثورة ديسمبر وبسط الأمن والاستقرار، وأوضح البرهان أن النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” قام بأدوار كبيرة لا ينكرها إلا مكابر، وأكد أن قوات الدعم السريع جزء أصيل من القوات المسلحة وستبقى جزءاً من القوات المسلحة، وقال (مهما قلنا ما بنوفي الدعم السريع حقه قبل التغيير وبعده)، وإنها ساهمت بفاعلية ودور وطني في حماية السودان والعمل في الواجبات والمهام الوطنية، وقال البرهان (نجدد الثقة في قوات الدعم السريع ونقدر ما تقوم به).

ومن جانبه، أعلن النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، قائد قوات الدعم السريع، الفريق أول محمد حمدان دقلو، جاهزية قوات الدعم السريع لأي مهام تطلبها منه الحكومة الانتقالية، وأكد أن القوات جاهزة لتغطية الفجوة الأمنية في دارفور بخروج قوات (يوناميد)، وأوضح أن القوات النظامية كافة على تنسيق تام بين وحداتها، وقال: “القوات النظامية على قلب رجل واحد وتعمل بتنسيق جيد، ووصف دقلو قوات درع الصحراء بالجاهزة والمدربة باحترافية لتنفيذ أي مهام تكلف بها، وأوصى قوات الدعم السريع للالتزام والتقيد بالقوانين والأعراف في التعامل مع القضايا والمتفلتين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!