جبريل إبراهيم: عُدنا للسلام وتركنا التاريخ الدموي وراء ظهورنا

المتمة ـ النذير دفع الله

دَعَا وزير المالية، رئيس حركة العدل والمساواة د. جبريل إبراهيم لضرورة فتح صفحة جديدة ورص الصف الوطني، مبيناً أنهم لم يأتوا لحكم السودان وهُم يَحملون أي حقد تجاه شخص قاتلهم، وقال “عُدنا للسودان في ظروف صعبة من أجل السلام وتركنا التاريخ الدموي وراء ظُهورنا”.

وقال د. جبريل خلال مُخاطبنه الحشد الجماهيري بمنطقة المتمة في ولاية نهر النيل أمس: “جئنا لبداية صفحة جديدة وليست لدينا أحقادٌ ضد أحدٍ”، مُبيِّناً أنّ اتفاق جوبا لسلام السودان لم يظلم أحداً، بل استطاع إيجاد صيغة عادلة لأهل السودان في تقاسم السُّلطة والثروة، ووعد د. جبريل مُواطني ولاية نهر النيل بتوفير كل المُعينات اللازمة للتوسُّع في الرقعة الزراعية بالولاية، مُؤكِّداً أنّ الزراعة تمثل قاطرة التنمية الاقتصادية في السودان، وقال إن الحكومة وضعت أولويات لتوفير الماء والتوسع في الإنتاج الزراعي وتوفير الجازولين للزراعة، وكشف أن حجم الصادرات يساوي  نصف الواردات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!