مجلس الوزراء يناقش الضائقة المعيشية ومعالجة أحداث الولايات

الخرطوم – مريم أبشر

ناقش مجلس الوزراء الجديد، أولويات عمل الحكومة للمرحلة المقبلة، ومُوجِّهات رئيس مجلس الوزراء لأعضاء مجلس وزراء الحكومة الانتقالية، بالإضافة لبحث إيجاد المعالجات للضائقة المعيشية، فضلاً عن احتواء ومعالجة الأحداث الأمنية الجارية في الولايات.

وأوضح وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف في تصريح صحفي عقب اجتماع لمجلس الوزراء أمس، أن الاجتماع ركّز على مناقشة قضية المعيشة والقضية الأمنية، مبيناً أنه فيما يلي قضية المعيشة تمّت مُتابعة الإجراءات المتخذة مؤخراً من قِبل اللجنة المُكوّنة من مجلس الوزراء لتوفير الاحتياجات اللازمة للبلاد من القمح لفك الضائقة الموجودة في الدقيق، ولفت يوسف إلى اتخاذ عدد من المعالجات، منها بداية إجراءات التعاقد مع بعض الشركات المُورِّدة للقمح لاستلام (200) ألف طن والخطوات الجارية مع برنامج الغذاء العالمي لاستلام (200) ألف طن أخرى، فضلاً عن مُراجعة الاستعدادات لحصاد القمح للموسم الزراعي الشتوي لهذا العام، معلناً عن زراعة ما يقارب (800) ألف فدان، مؤكداً مراجعة الاحتياجات المختلفة من جازولين وخيش وترحيل للاعتماد على الإنتاج المحلي في إطار الخطط المتوسطة وطويلة المدى وسيتم التوسُّع في ذلك لتقليل الاعتماد في غذاء البلاد واحتياجاتها على الاستيراد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!