اعتقال (250) تاجر عُملة بينهم عناصر من النظام البائد

 

الخرطوم- علي البصير

أرجعت الشرطة، تراجع أسعار العملات الأجنبية مقابل الجنية وتهاوي الدولار وانخفاض سعره في السوق المُوازي من (410) جنيهات إلى (295) جنيهاً، لإجراءات نفّذتها تجاه التُّجّار والمُضاربين أسفرت عن اعتقال (250) تاجر عملة، بينهم عناصر من النظام البائد.

وقال مصدرٌ مطلعٌ من الشرطة تحدث لـ(الصيحة)، إن السلطات نفّذت خلال الأيام الماضية، حملات مُحكمة وواسعة أطلقت عليها عمليات (تجفيف المنابع)، وأبان أن الحملة أسفرت عن توقيف (250) تاجر عملة وسرّيحاً وبحوزتهم حوالي (400) ألف جنيه سوداني و(100) ألف دولار، وواجهتهم ببلاغات تحت المادة (6/5) من قانون النقد الأجنبي، وأوضح المصدر أنّ العمليات جاءت إنفاذاً لخُطة الإدارة العامة لمباحث التجارة والتموين وبإشراف مدير الإدارة اللواء شرطة حقوقي طارق الرشيد لرصد النشاط الإجرامي ومُحاربة جميع الأنشطة الهدّامة التي تؤثر سلباً على الاقتصاد الوطني ومُحاربة تجارة العملات الأجنبية خارج الإطار المصرفي، وكثّفت الفرق الميدانية، نشاطها لحسم هذه الظاهرة، وشملت الحملات وسط الخرطوم والشوارع الرئيسية وكلاً من شرق النيل وأم درمان الكُبرى ومطار الخرطوم ومنطقة السجانة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!