مفوضية الحدود تزور كسلا لاستكمال وثائق وضع العلامات مع إثيوبيا

 

كسلا ـ الصيحة

أكد مدير إدارة الحدود بالمفوضية القومية للحدود، الصادق سليمان محمد علي، أن زيارتهم لولاية كسلا تأتي في إطار ترسيم الحدود مع الجارة إثيوبيا، فضلا عن استكمال بعض المطلوبات من الوثائق والمستندات التي تتعلّق بالموضوع.

وأوضح الصادق خلال لقاء جمعه أمس “الجمعة” مع أمين عام حكومة ولاية كسلا الوالي الطيب محمد الشيخ، أن الزيارة تأتي في إطار زيارة وفود المفوضية لولايتي كسلا والقضارف للتعريف بالجوانب المتعلقة بترسيم الحدود بين السودان والجارة إثيوبيا على خلفية الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الفشقة بولاية القضارف وموقف المفوضية في هذا الجانب، وأوضح أنه تم خلاله اللقاء اطّلاع الوالي على موقف المفوضية من الحدود من حيث الوثائق والمستندات التي تؤكد الأحقية السودانية في منطقة الفشقة قانوناً والمعروفة والمثبتة من لجان الحدود الفنية المشتركة واللجان السياسية والقيادة بين البلدين. وأكد الصادق قوة موقف السودان في هذه المسألة من حيث المستندات والوثائق والخرط التي تم بموجبها ترسيم الحدود

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!